الرئيسية / أخبار / عربي ودولي / مفتي آل سعود يبيح شرب الخمور وممارسة الجنس لغير المسلمين في السعودية والبلدان الإسلامية

مفتي آل سعود يبيح شرب الخمور وممارسة الجنس لغير المسلمين في السعودية والبلدان الإسلامية

يمانيون – متابعات

أكد مفتي المملكة العربية السعودية الشيخ عبد العزيز بن عبد الله آل الشيخ، أن قيادة المرأة السيارة ليس فيها أي مخالفة شرعية، مشيرا إلى أن المرأة ستختار ما يحقق مصلحتها.

وقال نرحب بالأمر الملكي السامي القاضي بالسماح للمرأة بالقيادة، والذي يسعى من وراءه خادم الحرمين الشريفين النهوض بالسعوديات، ومنحهن ما يليق بهن أمام العالم، إلى جانب الثقة بهن بصفتهن نصف المجتمع، ومنحهن الحق المشروع في ذلك، بما يساعدهن على أن يكُن عونا للوطن، في مسيرة التحول والتنمية التي تشهدها السعودية وفق صحيفة “الرياض” السعودية.

وفي هذا السياق، اتّفق الشيخ عبد العزيز آل الشيخ مع عدد من المشايخ وأساتذة الفقه، على أن المجتمع السعودي مهيأ لقبول المرأة خلف عجلة قيادة السيارة، مشددين على أنه يلبي حاجة شريحة واسعة في المجتمع، ولا مخالفة شرعية فيه.

وقد أعضد الشيخ فتواه هذه قائلا إن الإسلام يتماشى مع الواقع وينبغي أن لا يصدر من الدعاة أمرا قد ينفر مسلما عن إسلامه أو يؤدي إلى عزلة البلاد عالميا و أيضا إذا كان تطور البلاد وتقدمه يتوقف على ترك بعض أحكام الشريعة إلى أجل مسمى أو إباحة ما حرمه مشايخنا السابقون رحمهم الله لكن شريطة أن يتلائم ذلك مع رؤية ولاة الأمر فلا محظور أن نلغي تلك الأحكام التي أصبحت في عصرنا لا تخدم مصالح المسلم.

فمثلا إن كانت ممارسة الجنس غير الشرعية أو شرب الخمور من قبل السياح غير المسلمين في بلد مسلم تعود على ذلك البلد بالنفع والخير فلا أرى فيه الحرمة لكن ينبغي أن لا تدنس الأمكنة المقدسة ولاسيما حرمة الحرمين الشريفين وعموم البلاد الإسلامية بل يجب أن تخصص أماكن محددة لمثل هذا كالشواطئ وغيرها.

حملة دعم البنك المركزي