رسالة اليمن الى العالم

إتلاف أربعة أطنان من الأدوية والطرود والمتروكات التالفة في جمرك مطار صنعاء

يمانيون/ صنعاء

أتلف جمرك مطار صنعاء، اليوم الخميس ، كميات كبيرة من الأدوية المهربة والمنتهية الصلاحية والطرود والمتروكات التالفة والمتراكمة في مخازن الجمرك منذ عام 2008 حتى تاريخ إغلاق المطار في العام 2016.

وخلال عملية الإتلاف أشار مدير الجمرك عبدالله عبدالله رافع لوكالة الانباء اليمنية (سبأ) إلى أن عملية الاتلاف جاءت بناء على التعاميم والتعليمات الصادر من رئاسة مصلحة الجمارك بشأن إتلاف البضائع التالفة والمنتهية الصلاحية في المخازن الجمركية.

وقال ” تنفيذا للتعليمات الصادرة من المصلحة تم اتلاف جميع الأدوية و الطرود والمتروكات التالفة والمنتهية الصلاحية الموجودة والمتراكمة في مخازن جمرك مطار صنعاء للركاب منذ عام 2008 حتى تاريخ إغلاق المطار في العام 2016“.

وأوضح أن الكميات التي تم اتلافها حوالي أربعة أطنان تم تحميلها ونقلها والاتلاف في مقلب الأزرقين بحضور رئيس لجنة الإتلاف المكونة من المعنيين في الجمرك ومندوبي الجهات ذات العلاقة في المطار.

وأشار إلى أن الكميات التي تم إتلافها اليوم قد تم احتجازها من قبل جمرك مطار صنعاء الدولي والهيئة العليا للأدوية والجهات الأمنية بالمطار نظرا لمخالفتها للمواصفات الدولية.

فيما أشار مدير مطار صنعاء الدولي، خالد الشايف ، إلى أن المضبوطات التي تم احتجازها أصبحت تهدد البيئة والعاملين في المطار ومر على احتجازها في جمرك المطار ثمان سنوات، مشيدا بدور جمرك مطار صنعاء والجهات الأمنية والمنتدبة العاملة بالمطار.

قد يعجبك ايضا