رسالة اليمن الى العالم

تفقد المناطق الزراعية في وادي سهام بالحديدة

يمانيون – تفقد القائم بأعمال محافظ الحديدة محمد عياش قحيم اليوم المناطق الزراعية الواقعة في إطار وادي سهام بمديرية المراوعة.

وأطلع قحيم ومعه منسق اللجنة الزراعية السمكية العليا علي الهارب ورئيس هيئة تطوير تهامة علي هزاع قاضي ومدير عام مكتب الصناعة والتجارة محمد عبد الواحد الحطامي ومدير مديرية المراوعة عبد الله المروني وعدد من رجال المال والأعمال على إحتياجات المزارعين بالمنطقة من المستلزمات الزراعية الضرورية.

وأكد القائم بأعمال المحافظ الحرص على تعزيز التعاون مع المزارعين لدعم الجهود الكفيلة بتحقيق الإكتفاء الذاتي من الحبوب والمحاصيل الزراعية، باعتبار إن الزراعة أصبحت تهم الجميع لما لها من أهمية في الوصول إلى الاكتفاء الذاتي نظراً لما يتمتع به سهل تهامة من خصوبة وتنوع مناخي.

وأشار إلى جهود السلطة المحلية والجهات ذات العلاقة في تعزيز التوعوية الإرشادية المجتمعية بأهمية القطاع الزراعي ودوره في تحقيق الإكتفاء الذاتي، خاصة محاصيل الحبوب والخضروات وغيرها.

ووجه الجهات ذات العلاقة بالمحافظة بدعم المزارعين وتوجيههم نحو الزراعة التعاقدية وتذليل أي معوقات تعترض ذلك.

فيما أكد منسق اللجنة الزراعية السمكية العليا أهمية الدور الإرشادي في تعزيز الوعي بأهمية توجه المجتمع نحو القطاع الزراعي لما له من دور في الوصول إلى الإكتفاء الذاتي وتعزيز الصمود في وجه العدوان.

وأشار الهارب إلى إن اليمن يستورد سنوياً محاصيل زراعية بمبالغ طائلة، ما يجعل الزراعة التعاقدية التي تعتزم حكومة الإنقاذ التوجه نحوها ضرورة ملحة خلال المرحلة الراهنة”.

بدوره أوضح رئيس هيئة تطوير تهامة أن الزراعة التعاقدية تمثل أحد الطرق الرئيسية التي يعول عليها في رفع إنتاجية وجودة المحاصيل الزراعية وصولا إلى الإكتفاء الذاتي.

وأشار قاضي إلى أهمية هذا النوع من الزراعة التي تعد تدخلا زراعيا لتوجيه الجهود بإتجاه تعزيز العمل التشاركي المجتمعي، بما يساعد على تحسين القطاع الزراعي ودوره في الأمن الغذائي.

من جانبه أكد مدير عام مكتب الصناعة والتجارة أهمية التنسيق بين هيئة تطوير تهامة والمكتب لإيجاد وعي مجتمعي بأهمية القطاع الزراعي والتوجه نحو تشجيع الزراعة التعاقدية لما لذلك من دور كبير في تعزيز صمود اليمنيين في مواجهة العدوان وإفشال مخططاته.

فيما أبدى عدد من رجال المال والأعمال إستعدادهم تقديم الدعم والتعاون مع قيادة السلطة المحلية ومكتب الصناعة والغرفة التجارية بالمحافظة لتشجيع المنتجات الزراعية المحلية وشرائها وصولا إلى الإكتفاء الذاتي.

قد يعجبك ايضا