رسالة اليمن الى العالم

السقطري: الاحتلال الجديد يتوهم البقاء في الأرخبيل

يمانيون – أكد محافظ أرخبيل سقطرى هاشم السقطري، أن العدوان السعودي الإماراتي يرتكب أبشع عملية تجريف وتدمير للبيئة البحرية والبرية في الأرخبيل.

وأشار المحافظ السقطري في تصريح لوكالة الأنباء اليمنية (سبأ) إلى أن الأرخبيل تحول إلى ثكنة عسكرية للاحتلال السعودي الإماراتي وأدواتهم من المرتزقة والعملاء.

وأدان التحركات العسكرية الأخيرة للإمارات ومن ورائها أمريكا واسرائيل في جزيرة عبدالكوري إحدى جزر الأرخبيل الاستراتيجية.

ودعا السقطري دول الإحتلال لأخذ العظة والعبر من المحتلين السابقين، مبيناً أن بريطانيا التي لم تكن تغيب عنها الشمس لم تستطع مواجهة غضب الشعب اليمني ومنيت بهزيمة نكراء في الـ ٣٠ من نوفمبر ولاتزال مرارة هزيمتها حتى اليوم.

وقال: “إن الاحتلال الجديد يتوهم البقاء في أرخبيل سقطرى، لأنه لم يدرس تاريخه ودور أبنائه في مقاومة الغزاة والمحتلين”، موضحاً أن أبناء سقطرى أفشلوا مؤامرات عديدة واليوم يقفون في صف الدفاع الأول عن الأرخبيل وسيكون مصير الاحتلال الجديد أسوأ من مصير الاحتلال البريطاني.

وأكد المحافظ السقطري أن هناك مناهضة شعبية كبيرة للاحتلال بكل صوره وأشكاله في الأرخبيل.

قد يعجبك ايضا