رسالة اليمن الى العالم

بمديريات بني مطر والحيمتين.. لقاء موسع يناقش أعمال المرحلة الثالثة لعودة المغرر بهم

يمانيون/صنعاء
عقدت اللجنتان الرئاسية والمركزية بمديريات بني مطر والحيمتين الداخلية والخارجية محافظة صنعاء، اليوم الخميس، لقاءً موسعا ناقش المرحلة الثالثة لتجفيف منابع الاستقطاب وعودة المغرر بهم.
واستعرض اللقاء إجراءات وأعمال المرحلة الثالثة للحملة وأهمية تنفيذ المهام الموكلة للجان المركزية والفرعية في مديريات القطاع الغربي بمحافظة صنعاء.
وفي اللقاء، ثمّن عضو اللجنة الرئاسية قاسم الحوثي الجهود التي بُذلت في المراحل السابقة، موضحا أن ذلك محل تقدير رئيس المجلس السياسي الأعلى مهدي المشاط.
وأشار الحوثي إلى أن الجهود الرامية لعودة المغرر بهم تأتي ترجمة لتوجيهات القيادة الثورية والسياسية التي حرصت على إيصال الحجة للمتورطين في الخيانة قبل اتخاذ الإجراءات بحقهم، مؤكدا أهمية توحيد وتكامل الجهود الرسمية والمجتمعية وتفعيل المشائخ والوجهاء للوصول للهدف المنشود.
من جانبه شدد وكيل المحافظة للقطاع الغربي أحمد الصماط على ترجمة الخطط الخاصة بأعمال اللجان على أرض الواقع من خلال النزول الميداني إلى كافة قرى ومناطق المديريات واللقاء بأسر المخدوعين وإشعارهم بضرورة التواصل بأقاربهم وإقناعهم بالعودة لصف الوطن.
ولفت الصماط إلى ضرورة استشعار المسؤولية وأداء الدور المنوط بالجميع خصوصا في ظل المرحلة المفصلية التي يعيشها شعبنا اليمني المجاهد.
من جهته حث مدير مكتب المحافظ صدام الفصيح، الجميع بتحمل مسؤولياتهم من خلال القيام بالمهام الموكلة إليهم في تجفيف منابع الاستقطاب والتنسيق لعودة المغرر بهم، لافتا إلى أهمية أن تكون هناك نتائج للقاءات التي يتم عقدها وعدم الاكتفاء بالحضور.
وكان مدراء مديريات بني مطر والحيمتين الداخلية والخارجية استعرضو نتائج المراحل السابقة لأعمال اللجان وأبراز الصعوبات التي واجهوها.

قد يعجبك ايضا