Herelllllan
herelllllan2

سرايا القدس لكيان العدو: لدينا في جعبتنا ما يسوء وجوهكم ويجعلكم تندمون

يمانيون../

أكد الناطق العسكري باسم “سرايا القدس” أبو حمزة، اليوم الخميس، أن سرايا القدس في جعبتها الكثير مما يسوء وجوه قادة العدو الصهيوني ويجعلهم يندمون على اللحظة التي يفكرون فيها المساس بقيادة المقاومة.

ونقلت وكالة “فلسطين اليوم” عن أبو حمزة في كلمة ألقاها في مهرجان “وحدة الساحات.. الطريق إلى القدس”، القول: “نقول لقادة العدو الذين يلوحون بالاغتيال مجدداً إن في جعبتنا ما يسوء وجوهكم ويجعلكم تندمون على اللحظة التي فكرتم فيها بالمساس بقيادة المقاومة التي ستبقى بإذن الله، وسيذهب عدونا وقادته كما أسلافهم يجرون ذيول الهزيمة والعار”.

وأضاف: “يا شعبنا ويا أهلنا وجمهور المقاومة حُقَّ لكم أن تفخروا بصنيع فرسان الجهاد وسرايا القدس، وحقَّ لكم أن ترفعوا رؤوسكم عالياً بما أنجز المغاوير في وجه عدوان بربري أحمق، أُرِيْدَ من خلاله لنا أن نرفع الراية البيضاء وأن نصمت”.

وتابع: “حيا الله أبناءَ المقاومةِ الأبيةِ وأنصارَهَا وجمهورَهَا، يَا مَنْ زحفتُمْ مِن مختلفِ الساحاتِ في غزةَ الصمودِ، ورفحَ الثورةِ، وجنين الانتفاضة، وسوريا العروبةِ، ولبنانَ المقاومةِ؛ تلبيةً لنداءِ الواجبِ والنفير”.. موجهاً التحية لأبناء المقاومة الأبية وأنصارها وجمهورها في غزة الصمود ورفح الثورة وجنين الانتفاضة وسوريا العروبة ولبنان المقاومة.

كما أكد أن الزحف المبارك يأتي استكمالاً لمشهدِ الإنجازِ المُباركِ الذي صنَعَهُ إخوانُكُمْ وأبناؤُكُمُ المجاهدونَ في سرايا القدسِ عبرَ معركةِ وحدةِ الساحاتِ البطولية.. مشدداً على أن معركة وحدة الساحات واحدة من المحطات المفصلية في عمر وتاريخ نضال الشعب الفلسطيني ومقاومته.

وقال: “القائد النخالة أثلج صدور الأحرار خلال ساعات محدودة عبر قرار دك فلسطين المحتلة بالصليات الصاروخية التي جعلت جيش العدو ومعه قطعان المستوطنين تحت الأرض يتوسلون وقف النار”.. مؤكداً أن نار سرايا القدس ألهبت قلب بيت العنكبوت.

وأضاف: “إن معركة وحدة الساحات البطولية بأيامها الثلاثة جاءت ردا على اغتيال القائدين الكبيرين قائد المنطقة الشمالية تيسير الجعبري “أبو محمود” وقائد المنطقة الجنوبية خالد منصور “أبو منصور”.. مبيناً أن العدوان كان هدفه أن نرفع الراية البيضاء وأن نصمت فكان ردنا بزئير أميننا العام القائد الفدائي زياد النخالة حفظه الله.

قد يعجبك ايضا