Herelllllan
herelllllan2

تحفيزاً لمغادرة المدن.. اليابان تدفع ما يعادل 7500 دولار أميركي لكل طفل يهجر طوكيو

تحفيزاً لمغادرة المدن.. اليابان تدفع ما يعادل 7500 دولار أميركي لكل طفل يهجر طوكيو

يمانيون|

تقدم الحكومة اليابانية مليون ين ياباني ما يعادل 7500 دولار أميركي، لكل طفل للأسر، التي تنتقل من طوكيو الكبرى، في محاولةٍ لعكس اتجاه الانخفاض السكاني في المناطق الأخرى.

 

ووفقاً لتقارير وسائل الإعلام اليابانية، سيتم تقديم الحافز بدءاً من شهر نيسان/أبريل المقبل، كجزءٍ من حملة رسمية لـ”بث الحياة في البلدات والقرى المتدهورة”.

 

وقالت وكالة “كيودو للأنباء”، نقلاً عن مسؤولين، إنّه للحصول على هذه المزايا، يجب على العائلات الانتقال خارج منطقة طوكيو الكبرى، على الرغم من أنّ البعض، قد يحصل على المال إذا انتقلوا إلى مناطق جبلية تقع داخل حدود المدينة، مشيرةً إلى أنّ نصف المبلغ ستدفعه الحكومة المركزية، والنصف الآخر ستدفعه البلديات المحلية.

 

وعلى الرغم من انخفاض عدد سكان طوكيو لأول مرة في العام الماضي، وهو اتجاه يعزى جزئياً إلى جائحة فيروس كورونا، يعتقد صانعو السياسة أنّه ينبغي بذل المزيد من الجهود لخفض الكثافة السكانية في المدينة، وتشجيع الناس على بدء حياة جديدة في أجزاءٍ “غير عصرية” من البلاد، تقلص عدد السكان فيها مثل أوساكا ومدن كبيرة أخرى.

 

وسيتم تقديم المبلغ، الذي يأتي بالإضافة إلى ما يصل إلى 3 ملايين ين متوفرة بالفعل في الدعم المالي، للعائلات التي تعيش في 23 حزاماً أساسياً في طوكيو ومقاطعات مجاورة في سايتاما وتشيبا وكاناغاوا.

 

وقد انضمت حوالى 1300 بلدية إلى المخطط، على أمل الاستفادة من تحول في المواقف العامة تجاه نوعية الحياة التي اكتسبت زخماً أثناء الوباء، عندما اكتشف المزيد من العمال فوائد العمل عن بعد.

 

كما يأمل المسؤولون أن تشجع المبالغ المعروضة، العائلات التي لديها أطفال حتى سن 18 على تنشيط المناطق وتخفيف الضغط على المساحة، والخدمات العامة في طوكيو الكبرى؛ وهي أكبر مدينة في العالم من حيث عدد السكان الذي يبلغ حوالى 35 مليون نسمة.

قد يعجبك ايضا