رسالة اليمن الى العالم

وثائقي يكشف دور الإمارات بالإتجار في البشر والجنس!

يمانيون – متابعات إخبارية

 

كشف تحقيق تلفزيوني مروع عن تنامي ظاهرة الإتجار بالبشر والجنس والبغاء القسري في الشرق الأوسط، وخاصة في دولة الإمارات، التي يعتبرها العديد من أكثر الدول تقدماً.

 

ويؤكد التحقيق الذي بثته قناة “Vouli”اليونانية، اليوم السبت، أن الإمارات تشهد العديد من الانتهاكات ضد حقوق الإنسان، خاصة الاتجار بالمرأة التي تبحث عن وظائف في قطاع الخدمات.

 

ويوضح أن العديد من الجهات، تستغل النساء العاملات في صالات التدليك بالإمارات جنسياً.

 

ويشير إلى أن كثيراً ما تتهم الإمارات بالترويج للاتجار والإيذاء الجنسي لما يسمى بالمغتربين. منذ عام 2006، حيث سجل عدد من الإدانات الجنسية.

 

والاتجار بالبشر عملية استغلال الإنسان عبر التهديد أو الابتزاز واستغلال ظروف الشخص المستهدف؛ بقصد التربح من ورائه أو ممارسة البغاء أو العمل الإجباري أو نقل الأعضاء، وتصنفها مؤسسات الأمم المتحدة وهيئاتها ضمن جرائم انتهاكات حقوق الإنسان.

 

وصنف تقرير سنوي سابق للخارجية الأمريكية أن الدول الخليجية وتحديداً الإمارات والبحرين الأكثر انتشاراً لظاهرة الاتجار بالبشر.

 

قد يعجبك ايضا