رسالة اليمن الى العالم

الحديدة |استعرض خطط مواجهة الأوبئة بالمحافظة

يمانيون../

ناقش اجتماع بمحافظة الحديدة اليوم ضم وزير الصحة العامة والسكان الدكتور طه المتوكل والقائم بأعمال المحافظ محمد عياش قحيم، الوضع الوبائي في المحافظة.

واستعرض الاجتماع بحضور وكيلا الوزارة لقطاع الرعاية الدكتور محمد المنصور وقطاع الطب العلاجي الدكتور علي جحاف ورئيس لجنة الخدمات بالمجلس المحلي محمد سليمان حليصي، خطط المكاتب المعنية لمواجهة حمى الضنك والملاريا.

وفي الاجتماع أكد وزير الصحة ضرورة استنفار مختلف القطاعات والبرامج في الوزارة لمواجهة الأمراض والأوبئة في محافظة الحديدة.

ولفت إلى اهتمام قيادة الثورة والمجلس السياسي الأعلى بالوضع الصحي ..مشيرا إلى ضرورة تضافر الجهود لمواجهة الأمراض والأوبئة.

وحمل الدكتور المتوكل العدوان مسؤولية انتشار الأوبئة في الحديدة نتيجة استهدافه للبنية التحتية للقطاع الصحي والمياه ومصادرها والصرف الصحي.

وقال “لن يتم القضاء على الوباء ومصادر البعوض إلا بالوقوف على الأسباب، من خلال ردم المستنقعات وتغطية أواني المياه”.

وأوضح الدكتور المتوكل أن من أولويات الوزارة بمحافظة الحديدة مكافحة الأمراض وتصحيح الوضع الصحي وتحسين الخدمات المقدمة للمواطنين.

وأشار إلى أن اللجنة الوزارية الخاصة بتقييم المنشآت الطبية الخاصة والعامة بمحافظة الحديدة قد استكملت تقييم تلك المنشآت على أسس علمية وسيتم إعلان نتائجها خلال اليومين القادمين.

كما أكد وزير الصحة أهمية تعزيز التوعية والمشاركة المجتمعية لمواجهة الأوبئة خاصة حمى الضنك والملاريا والمكرفس وغرب النيل بمديريات الحالي والحوك وبيت الفقيه وزبيد والمنصورية والميناء.

وأشاد بجهود قيادة المحافظة ودورها في مواجهة الأمراض ومتابعة حملات الرش وردم المستنقعات.. داعيا الجهات المعنية والإعلام وصندوق النظافة إلى العمل كفريق واحد للقضاء على تلك الأوبئة.

من جانبه أشار القائم بأعمال محافظة الحديدة إلى الترتيبات الجارية لتدشين حملة واسعة للقضاء على حمى الضنك والملاريا.

وأكد قحيم ضرورة ديمومة العمل في مواجهة الأمراض والأوبئة وتكثيف التوعية بخطورتها وطرق الوقاية منها.

حضر الاجتماع مدير مكتب الصحة بالمحافظة ورئيس جامعة الحديدة ومدراء مديريات الحالي والحوك والميناء ومكاتب الأشغال والأوقاف والمياه والبيئة وصندوق النظافة والشباب والرياضة ومدير الترصد بالمحافظة.

قد يعجبك ايضا