رسالة اليمن الى العالم

العميد سريع يوجه رسائل هامة لدول العدوان ويؤكد الجهوزية لحسم المعركة خلال العام السابع

يمانيون../

وجه المتحدث الرسمي للقوات المسلحة العميد يحيى سريع، رسائل هامة لدول العدوان والمرتزقة الخونة في الداخل.

وقال العميد سريع في مؤتمر صحفي عقد عصر اليوم بصنعاء، إن على العدو أن يدرك أن العام السابع من الصمود سيشهد المزيد من العمليات العسكرية والتي لن تتوقف إلا بوقف العدوان ورفع الحصار.

وأكد جهوزية القوات المسلحة لتنفيذ أية خطوات قد يتخذها السيد القائد يحفظه الله فيما يتعلق بالرد المشروع على استمرار الحصار على أبناء شعبنا من ضمن ذلك الجاهزية لتنفيذ عمليات عسكرية موجعة ثأراً لضحايا الحصار والعدوان من الشهداء والجرحى والمتضررين بشكل مباشر أو بغير مباشر.

وأضاف أن على العدو السعودي أن يتوقع المزيد من الضربات العسكرية خلال الفترة المقبلة اذا لم يتوقف عن عدوانه على اليمن وشعبه العظيم.. مؤكدا أن القوات المسلحة مستمرة في تنفيذ واجباتها ومسؤولياتها تجاه الشعب والوطن ولن تتردد في اتخاذ المزيد من الخطوات والإجراءات الكفيلة بتحرير أراضي الجمهورية حتى تحقيق الحرية والاستقلال.

ووجه دعوة للمغرر بهم من الخونة والعملاء والمرتزقة بأن عليهم أن يكونوا في الموقف الصحيح مع شعبهم وبلدهم وأن الاستمرار في موقف الخيانة ستكون عواقبه وخيمة عاجلاً أم آجلاً فاغتنموا الفرصة وعودوا إلى بلدكم وشعبكم.

وجدد التأكيد على أن الشعب اليمني قادر بعون الله تعالى على حسم المعركة خلال العام السابع وقد أثبتت السنوات الماضية كيف أن تحرك جزء من هذا الشعب صنع كل هذا الصمود فكيف إذا تحرك الجميع”.

كما أكد أن القوات المسلحة بكافة منتسبيها وإلى جانبهم أبناء القبائل والمتطوعين قد عقدت العزم على اتخاذ خطوات عسكرية كبيرة ستشكل مفاجأة بالنسبة للعدو على طريق تحرير البلاد وتحقيق الاستقلال قال تعالى : فإذا عزمت فتوكل على الله إن الله يحب المتوكلين.

قد يعجبك ايضا