رسالة اليمن الى العالم

الكيان الصهيوني يعترف بإجراء محادثات لتطبيع العلاقات مع السعودية

اعترف وزير خارجية كيان الاحتلال الصهيوني يائير لابيد اليوم الاثنين، بأن كيانه المحتل يجري مباحثات مع الولايات المتحدة ودول خليجية عربية حول كيفية تطبيع العلاقات الدبلوماسية مع السعودية، لكن تحقيق تقدم في هذا الشأن سيكون بطيئا على الأرجح.

ونقل إعلام العدو الصهيوني عن لابيد ردا على سؤال بشأن صحة تقارير أشارت إلى أن الكيان سيبحث التطبيع خلال الزيارة المقررة الشهر القادم للرئيس الأمريكي جو بايدن إلى الأراضي المحتلة والمنطقة، قوله: “نبحث الأمر مع الأمريكيين، ومع بعض أصدقائنا في الخليج، وبشتى السبل”.

واعتبر أن إقامة علاقات دبلوماسية كاملة مع السعودية ستكون “عملية طويلة وبطيئة” وتحتاج وقتا لتحقيقها.

وأكد أنه يجري التخطيط لزيارة سيقوم بها بايدن للأراضي المحتلة نهاية يونيو المقبل.. قائلاً: إن العمل لا يزال جاريا بشأن كافة التفاصيل.

بدورها اعتبرت وكالة بلومبرغ للأنباء أن من شأن التطبيع مع السعودية أن يفتح العلاقات مع أكبر اقتصاد في الشرق الأوسط وأقوى دولة بين دول مجلس التعاون الخليجي الست.

قد يعجبك ايضا