رسالة اليمن الى العالم

اجتماع بمجلس الشورى لمناقشة ترتيبات الزيارات الميدانية للجبهات خلال عيد الأضحى

يمانيون/ صنعاء

ناقشت اللجنة المجتمعية لتفعيل دور أعضاء مجلس الشورى في اجتماعها اليوم برئاسة رئيس المجلس محمد حسين العيدروس، ترتيبات زيارات أعضاء المجلس الميدانية للجبهات خلال عيد الأضحى.

وفي الاجتماع الذي ضم مسؤول قطاع النواب والشورى فضل أبو طالب، ورئيس اللجنة المجتمعية بالمجلس الدكتور محمد الدرة وأعضاء اللجنة، أشار رئيس مجلس الشورى إلى أن حلول هذه المناسبة تأتي والشعب اليمني يعيش ملاحم النصر والصمود في مواجهة العدوان.

وحيا الوعي الشعبي بالمؤامرات التي تحيكها دول العدوان والمرتزقة، والذي ساهم في تعزيز الثبات والصمود في مختلف الجبهات .. منوهاً بالحراك الشعبي والسياسي لأبناء اليمن في المحافظات المحتلة ضد قوى العدوان والاحتلال ووعيهم بمؤامرات التحالف وعملائه الساعية إلى تمزيق الوطن ونهب خيراته وممتلكاته.

واعتبر العيدروس، انعقاد الاجتماع تدشيناً لمرحلة من العمل الميداني والمجتمعي لأعضاء المجلس واستكمالاً لجهودهم المبذولة خلال حملة إعصار اليمن للحشد والاستنفار لمؤازرة المرابطين في مختلف الجبهات.

وأكد أهمية العمل المنظم وفقاً لبرنامج موحد بالتنسيق مع الجهات المعنية والسلطات المحلية في المحافظات لضمان الخروج بنتائج إيجابية .. لافتاً إلى سعي المجلس لتنفيذ المهام المناطة به وبما ينسجم ومهامه القانونية والدستورية ومحددات الرؤية الوطنية لبناء الدولة والحرص على التقيد خلال العمل الميداني بموجهات القيادة الثورية والمجلس السياسي الأعلى.

وشدد رئيس مجلس الشورى على أهمية العمل بروح الفريق والتحشيد للجبهات لمواجهة العدوان وحث المجتمعات المحلية على الاهتمام بالتنمية الريفية وتوسيع المساحات الزراعية لمواجهة التحديات الاقتصادية.

وحث على رفع التقارير وتضمينها المعوقات التي يعاني منها أبناء المحافظات والمديريات ليتم على ضوئها الرفع بمقترحات ورؤى للمجلس السياسي الأعلى لوضع المعالجات المناسبة.

بدوره أشاد مسؤول قطاع النواب والشورى أبو طالب، بدور مجلس الشورى وأعضاء المجلس في العمل الميداني خلال حملة إعصار اليمن للحشد والاستنفار والاسهام في رفد الجبهات بالمال والرجال وتعزيز الثبات والصمود المجتمعي.

وثمن اهتمام مجلس الشورى وسعيه لتنفيذ المهام الموكلة إليه وفقاً لما تضمنته محددات الرؤية الوطنية لبناء الدولة اليمنية الحديثة .. معتبراً مجلس الشورى من المؤسسات السباقة في العمل الميداني، الذي يُعول عليه خلال المرحلة الراهنة بذل المزيد من الجهد لمواكبة متطلبات المرحلة بصورة منظمة.

وأكد أبو طالب، أهمية تضافر جهود أعضاء اللجنة المجتمعية بمجلس الشورى بالتنسيق مع الجهات المعنية وقيادات المحافظات والمديريات وأعضاء المجالس المحلية لمناقشة أوضاعها والتحديات والمعوقات التي تواجهها والرفع بها.

بدوره أوضح رئيس اللجنة المجتمعية لتفعيل دور أعضاء المجلس، أن اللجنة ستعمل على تكثيف الزيارات الميدانية للجبهات والإسهام في توعية المجتمع ثقافيا وتنمويا وتعريفه بحجم المؤامرات والمخططات التي يحيكها العدوان ومرتزقته.

أثري الاجتماع بمداخلات، أكدت في مجملها، أهمية تضافر الجهود وتكثيف أعمال الحشد والاستنفار ورفع الجاهزية لمواجهة العدوان، وأهمية التركيز على موجهات قائد الثورة للدفع بالمجتمعات المحلية للاهتمام بالتنمية الريفية والزراعة والنهوض والبناء.

قد يعجبك ايضا