رسالة اليمن الى العالم

حكومة الإنقاذ الوطني تدين العدوان الإسرائيلي على غزة وتؤكد الوقوف إلى جانب المقاومة

يمانيون/ صنعاء

أدان ناطق حكومة الإنقاذ الوطني، وزير الإعلام ضيف الله الشامي، وبشدة العدوان الصهيوني على قطاع غزة، ما أدى إلى استشهاد المجاهد في سرايا القدس، تيسير الجعبري وعدد من رفاقه.

وأشار ناطق حكومة الإنقاذ إلى أن هذه الجريمة تأتي في إطار سلسلة الجرائم التي يرتكبها العدو الصهيوني بحق الشعب الفلسطيني.. مؤكدا أن الجريمة التي ارتكبها كيان العدو اليوم في غزة ما كانت لتحصل لولا هرولة الأنظمة العميلة للتطبيع مع العدو الصهيوني وتخليها عن القضية المركزية للأمة.

وأكد على حق الشعب الفلسطيني في الدفاع عن نفسه وأرضه والمقدسات الإسلامية، وحق الرد بقوة في عمق الأراضي المحتلة وانتزاع حقوقه المغتصبة وطرد الإحتلال الصهيوني من جميع الأراضي المحتلة.

واستنكر وزير الإعلام، الصمت المخزي للمجتمع الدولي والأمم المتحدة على جرائم العدو الصهيوني بحق الشعب الفلسطيني التي تتنافى مع كل الأعراف والمواثيق الدولية والإنسانية.

وجدد التأكيد على موقف اليمن الثابت والمبدئي في الوقوف إلى جانب الشعب الفلسطيني ومقاومته الباسلة حتى تحرير كافة الأراضي الفلسطينية.

ودعا الوزير الشامي، الشعوب العربية والإسلامية وأحرار العالم إلى مساندة الشعب الفلسطيني في مواجهة صلف وعنجهية العدو الصهيوني، وما يرتكبه من جرائم بحق الفلسطينيين.

كما أكد أن العدوان على غزة، لن يمر مرور الكرام وسيكون له انعكاسات خطيرة على كيان العدو الصهيوني، والأمن والاستقرار في المنطقة.. داعيا حركات المقاومة إلى توحيد جهودها لمواجهة هذا العدوان وضرب عمق العدو.

وعبر ناطق الحكومة، عن تعازي الحكومة والشعب اليمني، لحركة الجهاد الإسلامي والشعب الفلسطيني في استشهاد القائد الجعبري وعدد من رفاقه جراء العدوان الصهيوني.

قد يعجبك ايضا