رسالة اليمن الى العالم

بعد 172 جلسة محكمة: السجن 12 عاما للمهندس محمد الحلبي

أصدرت المحكمة المركزية في بئر السبع، اليوم الثلاثاء، حكما بالسجن الفعلي 12 عاما بحق الأسير المهندس محمد الحلبي من سكان قطاع غزة، وهو مدير مؤسسة رؤيا العالمية في القطاع، وذلك في أطول محاكمة منذ اعتقاله بالعام 2016.

وأفاد نادي الأسير، بأن حكم السجن الصادر بحق الأسير الحلبي، جاء ذلك خلال جلسة محاكمة عقدت له اليوم، وهي رقم 172، الأطول في تاريخ الحركة الأسيرة الفلسطينية، منذ اعتقاله عام 2016.

وطلبت النيابة العسكرية للعدو في الجلسة السابقة التي عقدت له في تاريخ 20 تموز/يوليو الماضي، بالحكم عليه بالسجن مدة 16 عامًا، وفي حينه أصر محامي الدفاع الإفراج الفوري عنه، رغم قرار المحكمة السابق “بإدانته” بمجموعة من التهم التي لم يعترف بها الأسير الحلبي على مدار سنوات اعتقاله.

وأوضح نادي الأسير في بيان له أن الحلبي واجه خلال هذه السنوات، كافة صنوف التعذيب، وضغوط كبيرة من أجل أن يعترف بالتهم الموجهة له، وكذلك للقبول بصفقة لإنهاء القضية، إلا أنّ الأسير الحلبي رفض ذلك، وعليه كان قرار المحكمة المتمثل “بإدانته”.

وأبلغ المحامي والد الأسير الحلبي بعد انتهاء الجلسة السابقة، أن نيابة العدو عرضت مجددا على محمد أن يعترف بإحدى التهم الموجهة له، مقابل الإفراج الفوري عنه.

يشار إلى أن مؤسسة الرؤيا العالمية التي يعمل بها، والخارجية الأسترالية أثبتت من خلال التحقيق المستقل عدم صحة الاتهامات التي أدين لها.

وأكد نادي الأسير مجددا أن جريمة محاكمة الأسير الحلبي، وما يجري بحقه، هو بمثابة قرار سياسي انتقامي من قبل العدو، وتشكل في نفس الوقت صفعة جديدة للمنظومة الحقوقية الدولية.

 

قد يعجبك ايضا