رسالة اليمن الى العالم

الحشد الشعبي يقضي على 5 دواعش بينهم قيادي

أعلن الحشد الشعبي العراقي، الثلاثاء، عن مقتل والي قاطع نينوى بجماعة “داعش” التكفيرية جنوب الموصل في كمين أمني نوعي، فيما أكد مقتل أربعة “دواعش” آخرين وإلقاء القبض على عنصر آخر.

ووفق موقع “الحشد الشعبي”، قال رئيس أركان هيئة الحشد الشعبي لشؤون العمليات ياسر حسين في مؤتمر صحفي مساء الثلاثاء:إن “قوة مشتركة من استخبارات الحشد الشعبي وعمليات نينوى للحشد الشعبي والألوية: 33 و21 و30 بالحشد الشعبي نجحت بنصب كمين أمني محكم جنوب مدينة الموصل تمكنت على إثره من قتل خمسة دواعش بينهم ما يسمى والي قاطع نينوى بجماعة “داعش” المكنى بـ(أبو اكرم)”.

وأوضح حسين، أن الكمين تم على مرحلتين، حيث شملت المرحلة الأولى قتل أربعة دواعش وإلقاء القبض على خامس والذي اعترف بوجود ثلاث مضافات لفلول داعش التكفيرية.

وبيّن أن الحشد الشعبي تمكن من قتل والي قاطع نينوى بجماعة داعش التكفيرية في إحدى المضافات الثلاث خلال المرحلة الثانية.

وتابع، أن “قوات الحشد الشعبي تمكنت ايضا خلال هذه العملية التي تمت مساء الأحد من السيطرة على مضافة لداعش بها الكثير من الأسلحة، بالإضافة إلى ستة أحزمة ناسفة”.

قد يعجبك ايضا