Herelllllan
herelllllan2

بالوثائق .. حكومة المنافقين تحاول تبرئة العدوان بفضيحة كبرى !!

متابعات :

زعمت حكومة منافقي العدوان الأمريكي السعودي الإماراتي أنها هي من يوجه باحتجاز سفن المشتقات النفطية وتمنع وصولها للشعب اليمني في محاولة مفضوحة لتبرئة تحالف العدوان من الجريمة ..

وذكرت حكومة المنافقين في بيان لها  أنها من يصدر أوامر الحجز، نتيجة ما زعمته مخالفة تجار المشتقات النفطية للقوانين النافذة والآلية المعمول بها لاستيراد المشتقات النفطية عبر موانئ الحديدة ما يؤدي إلى عرقلة دخول سفن الوقود بشكل منتظم .

حكومة المنافقين وقعت في فضيحة بجلاجل كما يقول المثل العربي عندما حاولت تسويق مبررات احتجاز العدوان لسفن الوقود ومنع وصولها إلى ميناء الحديدة في خرق متعمد للهدنة الإنسانية ورفضاً لجهود إحلال السلام في اليمن ..

هذه الحكومة الفضيحة قالت في بيانها إن حكومة صنعاء أو من موصفتهم بالحوثيين تدفع التجار لمخالفة قوانين الاستيراد من أجل إدخال مواد محظورة عبر سفن الوقود..!!!! في الوقت الذي تعرف هي وتحالف العدوان أن أي سفينة محملة بالوقود لن تحصل على تصريح للدخول إلى ميناء الحديدة من قبل الآلية الأممية للتفتيش إلا بعد التفتيش الدقيق والتأكد من خلوها من أي مواد محظورة يا الحكومة الفضيحة .. خاصة وأن جريمة الحجز للسفن جرت بعد حصولها على التصاريح الأممية للدخول وخضوعها للتفتيش ..

وهذه الوثائق هي تصاريح السفن الخاصة بالدخول إلى ميناء الحديدة :-

قد يعجبك ايضا