Herelllllan
herelllllan2

العدو الصهيوني يوقع أمرا بهدم منزلي منفذي عملية “الجلمة”

أصدر جيش العدو الصهيوني، مساء الإثنين، قرارا بهدم منازل منفذي عملية “الجلمة”، والتي أدت لمقتل ضابط صهيوني يوم 14 أيلول/ سبتمبر الماضي، ونفذها الشهيدان أحمد وعبد الرحمن عابد من سكان كفر دان قضاء جنين.

وصرح المتحدث باسم جيش الكيان الصهيوني الغاصب في بيان مقتضب، بأن “قائد قيادة المركز وقع أوامر مصادرة وهدم لمنازل الفلسطينيين عبد الرحمن وأحمد عابد، اللذان نفذا عملية الجلمة وقتل فيها الرائد بار فيلح”.

وبحسب الناطق الصهيوني، فإن “قائد منطقة المركز للجيش، وقع على القرار بعد رفض الاعتراضات التي قدمت من قبل عوائلهما.

وكان الشهيدان أحمد وعبد الرحمن عابد نفذا عملية إطلاق نار بطولية قرب الجلمة لدى محاولتهما التسلل لداخل مناطق الخط الأخضر لتنفيذ هجوم مسلح بالعمق الصهيوني، ما أدى لمقتل الضابط في جيش العدو بار فيلح حينها.

والشهيد أحمد عابد، هو أحد أفراد الأجهزة الأمنية ويعمل في جهاز الاستخبارات العسكرية، واختار ذكرى توقيع اتفاق أوسلو، ليعلن ببندقيته أن الرصاص والمقاومة هي السبيل للتحرير.

وينتهج العدو الصهيوني هدم منازل منفذي عمليات المقاومة الفلسطينية، ضمن سياسة “العقاب الجماعي”.

 

قد يعجبك ايضا