Herelllllan
herelllllan2

أزمة جديدة بين طارق صالح وخفر السواحل بعد قصف اماراتي لمقرها

يمانيون../
كشفت قوات خفر السواحل التابعة لحكومة معين، الاحد، تفاصيل جديدة عن الهجوم الذي استهدف مقرها قبل يومين،في الساحل الغربي لليمن.

وافادت مصادر في تلك القوات التي تتخذ من ميناء الحيمة في مديرية الخوخة، جنوب الحديدة، مقرا لها بأن طائرة مسيرة استهدفت المقر بعدة قذائف ما اسفر عن اصابة عدد من المجندين، موضحة بان الطائرة تتبع القوات الاماراتية وانطلقت من مدينة المخا المجاورة والخاضعة لسيطرة طارق صالح وليس من قبل قوات صنعاء كما يروج.

واشارت المصادر إلى أن ضباط اماراتيين استبقوا القصف بمطالبة قائد فصيل خفر السواحل المحسوب على هادي، خالد القملي، بإطلاق سراح سفن محملة بالمخدرات تم احتجازها من قبل القوات الامريكية في ميناء حديبوا بجزيرة سقطرى الخاضعة كليا للحماية الاماراتية، مؤكدا بان القوات الامريكية نقلت السفن إلى مقر خفر السواحل في الحيمة وطلبت التحفظ عليها.

وتدير القوات الامريكية فصيل خفر السواحل في قوات معين وهو الفصيل الذي لا يدين بالولاء للامارات والسعودية كبقية الفصائل.

قد يعجبك ايضا