Herelllllan
herelllllan2

تحشيدات عسكرية لمعركة فاصلة في حضرموت

يمانيون../
دفع حزب الإصلاح، الإثنين، بتعزيزات عسكرية جديدة إلى محافظة حضرموت، شرقي اليمن، وسط توقعات بإنفجار معركة واسعة بين فصائل التحالف.

وقالت مصادر مطلعة إن 300 من عناصر قوات الأمن الخاصة ومحور عتق وصلت إلى معسكرات المنطقة العسكرية الأولى بمدينة سيئون، قادمة من مدينة مأرب.

والتعزيزات الجديدة هي الثالثة من نوعها خلال أقل من أسبوعين، في ظل تصاعد مخاوف قوات الإصلاح من هجوم مباغت لفصائل الإنتقالي على المدينة.

كما تأتي التعزيزات، تزامناً مع تحشيدات عسكرية غير مسبوقة للفصائل الإماراتية بحضرموت، لتفجير معركة فاصلة مع خصمها التقليدي، في سياق مخطط لطرد الإصلاح من الهضبة النفطية.

قد يعجبك ايضا