Herelllllan
herelllllan2

قيادة ومنتسبو مركز النور للمكفوفين يزورون ضريحي الشهيدين الصماد وهلال

قيادة ومنتسبو مركز النور للمكفوفين يزورون ضريحي الشهيدين الصماد وهلال

يمانيون/ صنعاء

نظّمت قيادة ومنتسبو مركز النور للمكفوفين، اليوم، زيارات لضريحي الشهيدين الرئيس صالح الصماد في ميدان السبعين، وعبد القادر هلال في مقبرة خزيمة، بمناسبة الذكرى السابعة لجريمة قصف المركز من قِبل العدوان السعودي – الأمريكي.

ووضع قيادة ومنتسبو المركز إكليلين من الزهور على الضريحين، وقرأوا سورتي الفاتحة والإخلاص على روحيهما، وأرواح الشهداء الأبرار.

وأوضح رئيس المركز، حسن إسماعيل، أن الزيارة تأتي تقديرا وعرفانا لدور الشهيدين الصماد وهلال في دعم ورعاية المركز وطلابه المكفوفين، وخاصة عقب تعرّضه للتدمير والقصف من قِبل تحالف العدوان، الذي استهدف على مدى ثماني سنوات كل مناحي الحياة في اليمن.

وقال: “هذه الزيارات تأتي تعبيرا عن الوفاء والعرفان والامتنان لما بذله الشهيدان الرئيس صالح الصماد وعبد القادر هلال من جهود في رعاية ودعم المركز ومنتسبيه، ومبادرتهما الوطنية والإنسانية في إعادة بنائه وترميمه واستعادة نشاطه في خدمة شريحة المكفوفين”.

وأضاف: “المركز تعرّض للقصف، يوم الخامس من يناير من العام ٢٠١٦، ما تسبب في إحداث أضرار كبيرة في المنشأة والممتلكات، فضلا عن أن كثيرا من طلبة المركز لايزالون يعانون من الآثار النفسية جراء ذلك الاعتداء الآثم”.

وأكد اسماعيل أنه “لولا جهود الشهيدين في إعادة الحياة للمركز من جديد لكان الكثير من الطلبة المكفوفين عُرضة للحرمان من العملية التعليمية”.

واعتبر استهداف مركز النور للمكفوفين من قِبل العدوان واحدة من أبشع الجرائم، التي ارتكبها العدوان بحق الشعب اليمني والإنسانية، كونها طالت فئة مدنية من ذوي الإعاقة.

قد يعجبك ايضا