Herelllllan
herelllllan2

الفصائل الإماراتية تستنفر في سواحل أبين

يمانيون../
شهدت المناطق الساحلية لمحافظة أبين، جنوبي اليمن، الإثنين، إستنفاراً كبيراً للفصائل الإماراتية.

وقالت مصادر قبلية إن المئات من عناصر المجلس الإنتقالي مدججة بالعديد من المدرعات والأطقم العسكرية انتشرت، الساعات الماضية، على إمتداد سواحل مدينة شقرة بمديرية خنفر.

وقبل أيام، نفذت قوات إماراتية، إنتشاراً مماثلاً في سواحل مديرية أحور، ضمن ترتيبات لإنشاء قاعدة عسكرية في سواحل المحافظة.

ولم يعرف بعد ما إذا كان الإنتشار الجديد، يتعلق بالتحركات الإماراتية للبدء في تدشين القاعدة العسكرية، أم في إطار مخاوف فصائل الإنتقالي، من هجوم لقوات الإصلاح والقاعدة على مواقعها في سواحل أبين، خصوصاً مع عودة قوات الإصلاح والتنظيم للنشاط في المناطق الوسطى للمحافظة التي تشهد توترات غير مسبوقة بين فصائل العدوان خلال الآونة الأخيرة.

قد يعجبك ايضا