رسالة اليمن الى العالم

الجيش السعودي يستميت لإستعادة مواقع الشرفة المطلة على مدينة نجران .. فهل إستطاع ؟ (صور + فيديو)

يمانيون -متابعات

لليوم الثاني عشر علی التوالي يستمر الجيش السعودي  في محاولاته المستميتة للتقدم بمرتزقته تجاه مواقع الجيش واللجان الشعبية في سلسلة مواقع جبال الشرفة المطلة على مدينة نجران دون تحقيق أي تقدم ميداني على الأرض في الوقت الذي يواصل فيه أبطال الجيش اليمني المسنود باللجان الشعبية مواصلة تسديد ضربات موجعة وقاتلة وحصدهم لأرواح جيش العدو السعودي وآلياته العسكرية في معركة النفس الطويل وبشكل يومي.

وفي سلسلة جبال الشرفة التي تقع تحت سيطرة الجيش واللجان الشعبية دفع العدو السعودي بكل ثقله العسكري حيث قام بشن أكبر زحوفات عسكرية مسنودة بآلاف المرتزقة وبمشاركة واسعة واسناد ناري لطيران العدوان المختلفة في محاولة بائسة لاستعادة موقع الشرفة لكنها جميعا_بفضل الله_ بائت بالفشل الذريع فيما تمنى قوى العدوان والمرتزقة بالهزائم النكراء والساحقة, حيث اعترفت وسائل اعلام العدو السعودي خلال الاسبوع المنصرم وحتى يوم أمس بمصرع وجرح العشرات من منتسبيها في الحد الجنوبي مع اليمن خلال المعارك الأخيرة  والذين يلقون حتفهم بنيران الجيش واللجان الشعبية اليمنية بينهم ضباط برتب عليا بالاضافة الى مقتل واصابة عشرات المرتزقة الذين يلقون حتفهم بشكل يومي ويزج بهم النظام السعودي الى تلك الزحوفات الخاسرة اما قتل بالطيران او بنيران ابطال الجيش واللجان.

مصادر عسكرية ميدانية كشفت مصرع عدد من مرتزقه الجيش السوداني في تلك الزحوفات وسط تكتم اعلامي خوفا من ردود الافعال المعارضة بزج الجيش السوداني في الحرب العبثية علي اليمن.

وفي جديد الزحوفات التي لم تنقطع طلية اثنى عشر يوما على التوالي  أوضح مصدر عسكري بأن الجيش السعودي والمرتزقة نفذوا زحفين مكثفين أحدهما من جهة الشرفة باتجاه ما يسمی بالرقابة الوهمية لكنه وأثناء محاولتهم التقدم انفجر بهم لغم أرضي زرعته وحدة الهندسة ما أسفر عن مصرع وجرح العشرات في صفوفهم,وانكسار زحف العدوان.

أما الزحف الآخر فقد كان من جهة الشبكة  باتجاه ( جبل الطويل ) حيث بدأ العدو بالزحف إلا أن أبطال الجيش واللجان وجهو ضربات استباقية ما أجبرهم علی التراجع والانكسار وهم يجرون أذيال الخيبة والخسران.

  • وكالة مرصد للانباء

قد يعجبك ايضا