رسالة اليمن الى العالم

وثائق بريطانيّة تؤكّد القصف العشوائي السعودي لأهداف مدنيّة في اليمن

يمانيون../

كشفت وثائق قدمت لمحكمة بريطانية أن المدنيين في اليمن قُصفوا من طيارين سعوديين حصلوا على التدريب من القوات البريطانية.

وقال مارك تاونسند، محرر الشؤون الداخلية في صحيفة «أوبزيرفر»: مزاعم الحكومة البريطانية عن تحسين الدورات العسكرية التدريبية التي قام بها البريطانيون، من السجل الإنساني لسلاح الجو السعودي تناقضه الوثائق التي تشير إلى أن التدريب لم يعمل الكثير لمنع الجرائم التي ترتكب ضد المدنيين في الحرب الدائرة منذ عام 2015.

وأصدرت محكمة بريطانية حكماً اتهم وزراء بريطانيين بعدم تقييم مخاطر صفقات السلاح على المدنيين في اليمن.

وبعد ثلاثة أيام من مزاعم تقديم المدربين البريطانيين دروساً في كيفية تجنب الأهداف المدنية قتل 70 شخصاً في غارات شنت على ميناء الحديدة، وذلك في الفترة ما بين 27 تموز و14 آب 2015.

قد يعجبك ايضا