رسالة اليمن الى العالم

الراعي يؤكد دعم مجلس النواب لجهود إيصال مظلومية الشعب اليمني للعالم

يمانيون – أكد رئيس مجلس النواب الأخ يحيى علي الراعي، دعم المجلس لجهود إيصال مظلومية الشعب اليمني إلى العالم، وفضح جرائم وانتهاكات العدوان ومتابعتها أمام المحاكم الدولية لتقديم مرتكبيها كمجرمي حرب.

وأشار الأخ يحيى علي الراعي خلال لقائه اليوم بحضور وزير الدولة لشؤون مجلسي النواب والشورى الدكتور علي أبو حليقة، القائم بأعمال وزير حقوق الإنسان علي الديلمي ووكيل الوزارة علي تيسير والوكيل المساعد لشؤون المحافظات وليد ردمان، إلى أهمية الدور الذي يجب أن تضطلع به وزارة حقوق الإنسان في ظل استمرار العدوان وما يرتكبه من جرائم بحق الشعب اليمني.

ولفت رئيس مجلس النواب، إلى أن الجرائم التي ارتكبها وما يزال تحالف العدوان الأمريكي السعودي وأدواته، يتطلب تضافر الجهود لإيصالها إلى العالم ومتابعتها في المحاكم الدولية.

وفي اللقاء سلم الديلمي، رئيس مجلس النواب تقريرا إحصائيا بالجرائم التي ارتكبها تحالف العدوان الأمريكي السعودي بحق الشعب اليمني خلال الفترة 26 مارس 2015- 30 أغسطس 2020م.

تضمن التقرير ثلاثة محاور تناول الأول جرائم العدوان وانتهاك السيادة الوطنية والآثار الكارثية للحصار وقطع مرتبات الموظفين واستهداف البنى التحتية للشعب اليمني.

فيما تناول المحور الثاني آثار العدوان على الفئات المشمولة بالحماية الدولية، وركز المحور الثالث على الكارثة الإنسانية التي سببها العدوان والحصار.

وأكد القائم بأعمال وزير حقوق الإنسان، أن الوزارة ستعمل بكافة الوسائل المتاحة لمتابعة ملف مرتكبي الجرائم بحق الشعب اليمني في المحاكم الدولية.. مشيرا إلى أهمية تضافر جهود الجميع لإطلاع الرأي العام على جرائم وانتهاكات تحالف العدوان.

حضر اللقاء الأمين العام المساعد لمجلس النواب عبد الرحمن المنصور وعدد من المختصين بالوزارة.

قد يعجبك ايضا