رسالة اليمن الى العالم

حركة الجهاد الإسلامي: كافة الخيارات متاحة وفي مقدمتها خطف جنود صهاينة لتحرير الأسرى

يمانيون:
أقامت حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين صلاة الجمعة، أمام مقر “اللجنة الدولية للصليب الأحمر” في مدينة غزة، تضامنا مع الأسرى الفلسطينيين في سجون الاحتلال.

ونقلت وكالة “فلسطين اليوم” عن القيادي في الحركة الشيخ خضر حبيب خلال خطبة الجمعة، قوله: إن كل الخيارات والطرق والوسائل متاحة أمام المقاومة للإفراج عن الأسرى وفي مقدمتها خطف الجنود الصهاينة مهما بلغت التضحيات من أجل تحرير الأسرى.

وأوضح حبيب أن العدو الصهيوني يستهدف كل مكونات الشعب الفلسطيني.. داعيا إلى الوحدة ونبذ الخلاف ورص الصفوف لمواجهة مخططاته الاحتلال.

ودعا حبيب الأسرى إلى الوحدة.. مؤكدا أن وحدة الحركة الاسيرة هي الصخرة التي تتحطم عليها مؤامرات السجان ومصلحة السجون.

وأشار حبيب أن الأسير حسين مسالمة استشهد نتيجة الإهمال الطبي المتعمد من قبل مصلحة السجون الصهيونية.

الجدير ذكره أن الكيان الصهيوني المحتل يعتقل نحو 4850 فلسطينيا في 23 سجنا ومركز توقيف، بينهم 41 أسيرة، و225 طفلا، و520 معتقلا إداريا (دون تهمة)، وفق مؤسسات مختصة بشؤون الأسرى.

قد يعجبك ايضا