رسالة اليمن الى العالم

عمران.. انعقاد المؤتمر المروري الأول بالمحافظة

يمانيون – نظمت إدارة مرور محافظة عمران اليوم، المؤتمر المروري الأول تحت شعار “السلامة المرورية مسؤولية مشتركة” .

هدف المؤتمر، إلى تعزيز مستوى الوعي في أوساط المجتمع للحد من الاختناقات المرورية والحوادث وضبط حركة السير وتحديد الأدوار والمسؤوليات بين الجهات المعنية لتحقيق الانضباط المروري.

وفي المؤتمر بحضور محافظ عمران الدكتور فيصل جعمان، أشار وكيل المحافظة حسن الأشقص إلى أهمية المؤتمر للمساهمة في تعزيز الأداء المروري.. مشيداً بدور رجال المرور في تنظيم حركة السير.

وأكد أهمية التعاون في تنظيم حركة السير وتعزيز الوعي المجتمعي بقواعد السلامة المرورية.

بدوره أشار مدير فرع هيئة تنظيم النقل البري بالمحافظة أحمد الوادعي، إلى خطة المكتب لتنظيم فرز النقل لسيارات الأجرة والنقل الثقيل لتسهيل حركة السير داخل المدينة.

وأكد أهمية تضافر الجهود والتنسيق بين إدارة المرور والمكاتب المعنية لتنفيذ مصفوفة الخطة المرورية بما يعزز دور رجال المرور في الميدان.

فيما أشار النقيب محمد عوضة في كلمة إدارة المرور، إلى أن الحوادث المرورية تتسبب – كل عام- بإزهاق الكثير من الأرواح.. مبينا أن عدد الحوادث المرورية بمحافظة عمران هذا العام بلغت 535، احتلت الدراجات النارية المرتبة الأولى.

وأوضح أن هذه الحوادث تسببت في وفاة 155 شخصا وإصابة 885 آخرين، في حين قدرت الخسائر المادية الناجمة عنها بأكثر من386مليون ريال.. حاثا على مساندة إدارة المرور لتنفيذ مخرجات المؤتمر، بما يحقق الأهداف المرجوة في تعزيز الوعي المجتمعي بأهمية الالتزام بالقوانين والإرشادات المرورية.

بدوره استعرض الرائد اكرم الهادي، أهداف المؤتمر في تعزيز الوعي بقواعد وإرشادات المرور، وتطوير العمل المروري، والحد من المظاهر التي تعيق حركة السير.. لافتا إلى الصعوبات التي تعيق أداء رجال المرور بالمحافظة والاحتياجات الضرورية لتعزيز الأداء المروري.

من جانبه أشار مدير الأشغال بمديرية عمران المهندس عبد السلام العزاني، إلى المخططات الهندسية لشوارع ومداخل مدينة عمران التي ستسهم في معالجة الاختناقات المرورية.. لافتا إلى أهمية تنظيم الشوارع وإيجاد المعالجات المناسبة للأسواق والمنشآت الخاصة التي تعيق حركة السير.

وأوصى المشاركون في المؤتمر، برفد إدارة المرور بالكادر ووسائل النقل اللازمة وكذا فتح بعض الخطوط لتسهيل حركة السير للحد من الازدحام خاصة الخط الذي يصل بين شارع 22مايو وتقاطع الأربعين شارع ريدة، إلى جانب استكمال شارع الشهيد الصماد.

كما أوصى المؤتمر، بتشكيل لجنة من الجهات المختصة وذات العلاقة لاستكمال تنفيذ المصفوفة التنفيذية للخطة المرورية.

وحث المشاركون على أهمية نقل الفرز إلى أماكن مناسبة والزام المنشآت الواقعة في الشوارع العامة والضيقة للإيجاد مواقف خاصة بها، وإعادة النظر في بعض الطرق والشوارع العامة التي تكثر فيها الحوادث المرورية.

وأكدت التوصيات، على أهمية نشر الوعي المروري في أوساط المجتمع، وتطبيق قواعد وقوانين السلامة المرورية.

حضر المؤتمر عدد من القيادات الأمنية والعسكرية ومدراء المكاتب التنفيذية.

قد يعجبك ايضا