رسالة اليمن الى العالم

فعالية خطابية للقطاع السمكي في الحديدة بذكرى الصرخة

يمانيون../
نظمّت الهيئة العامة للمصائد السمكية في البحر الأحمر وجمعية ساحل تهامة التعاونية والاتحاد التعاوني السمكي بمحافظة الحديدة اليوم فعالية خطابية بالذكرى السنوية للصرخة في وجه المستكبرين.

وفي الفعالية أشار نائب وزير الثروة السمكية عبد الله إدريس إلى مدلولات الصرخة التي أعلنها الشهيد القائد في وجه قوى الاستكبار العالمي بقيادة أمريكا واسرائيل.

وأكد السير على نهج ومشروع الشهيد القائد في التصدي للعدوان والطغيان بوعي وبصيرة .. لافتاً إلى دور المشروع القرآني التنويري وشعار الصرخة في استنهاض الأمة وتوجيه البوصلة للعدو الحقيقي وتعزيز الصمود والثبات في مواجهة العدوان.

فيما أوضح وكيل أول المحافظة أحمد البشري، أن الصرخة جاءت كضرورة حتمية بعد تكشف نوايا أعداء الأمة وتحركهم للسيطرة على دول وشعوب الأمة ومنابع ثرواتها بذرائع واهية، خاصة بعد أحداث ١١ سبتمبر ٢٠٠١م.

ونوه بيقظة الشهيد القائد وكشفه للمخططات التي تُحاك ضد الأمة والشعب اليمني بشكل خاص للمشروع الأمريكي وخطورته على المنطقة .. مشيراً إلى أن شعار الصرخة أفشل المخططات التي حاولت أمريكا فرضها على اليمن.

وأشاد البشري بجهود الصيادين وصمودهم واستمرارهم في عملهم رغم الصعوبات والأخطار التي يواجهونها من قبل قوى العدوان.

وفي الفعالية التي حضرها وكيل المحافظة لشؤون الخدمات محمد حليصي ورئيس الاتحاد التعاوني السمكي عمر جنيد، أشار مستشار المحافظة محمد عيطان إلى أهمية الشعار في تعزيز الصمود والثبات لمواجهة قوى العدوان الأمريكي الصهيوني.

واعتبر الشعار تجسيداً عملياً للمشروع القرآني للبراءة من أعداء لله واستلهام قيم الثبات في مواجهة قوى الطغيان والاستكبار.

بدوره أشار علي الشرفي في كلمة قيادة هيئة المصائد والاتحاد التعاوني السمكي إلى أن الصرخة ليست مجرد كلمات بل موقف حقيقي يؤكد صدق الموقف للهوية الايمانية.

من جانبه أشار رئيس جمعية ساحل تهامة التعاونية السمكية الدكتور عبد العزيز قشرة ومدير أمن ميناء الاصطياد هشام حمود، إلى القيمة المعنوية للصرخة في مواجهة الهجمة الأمريكية على المستضعفين.

تخللت الفعالية أنشودة لفرقة الشهيد صالح الصماد.

قد يعجبك ايضا