رسالة اليمن الى العالم

مصدر عسكري يكشف حصيلة خروقات قوى العدوان للهدنة الإنسانية والعسكرية خلال الهدنة الأممية الأولى (2 إبريل – 2 يونيو)

كشف مصدر عسكري عن حصيلة خروقات قوى العدوان السعودي الأمريكي لاتفاق الهدنة الإنسانية والعسكرية خلال الشهرين الماضيين، حيث بلغت 11.411 خرقاً خلال الفترة 2 إبريل – 2 يونيو 2022م.

وأوضحت الاحصائية أن خروقات قوى العدوان شملت عمليات هجومية ومحاولات تسلل وغارات جوية وعمليات تحليق بطيران العدوان الحربي والأباتشي والتجسسي واستهدافات صاروخية ومدفعية وتمشيط مكثف بالأعيرة النارية المختلفة.

وأفادت الاحصائية بأن طيران العدوان التجسسي المقاتل نفذ أكثر من 3383 عملية تحليق في أجواء الحديدة ومأرب والجوف وتعز وحجة وصعدة وعمران وصنعاء والبيضاء والضالع ولحج وجبهات ما وراء الحدود.

في حين نفذ طيران العدوان الحربي 22 عملية تحليق في أجواء مأرب والجوف وحجة وعمران والضالع وجبهات ما وراء الحدود.

وشن طيران العدوان التجسسي المقاتل والمسلح أكثر من 191 غارة جوية استهدفت منازل المواطنين ومواقع الجيش واللجان الشعبية في جبهات الحديدة ومأرب وحجة وتعز والبيضاء والضالع ولحج وجبهات ما وراء الحدود.

كما شارك طائرات الأباتشي التابعة للعدوان بالخروقات ونفذ 9 طلعات جوية وشن غارات وتمشيط على مواقع الجيش واللجان في جبهات مأرب وما وراء الحدود.

ونفذت قوى العدوان 170 عملية استحداث تحصينات وطرق جديدة في جبهات الحديدة ومأرب وحجة وتعز والضالع وجبهات ما وراء الحدود.

كما نفذت قوى العدوان 2556 خرق بصواريخ الكاتيوشا والصواريخ الموجهة والقذائف المدفعية من الدبابات والمدافع بعشرات القذائف على منازل المواطنين ومواقع الجيش واللجان في عدد من الجبهات

وأشارت الاحصائية إلى مشاركة مدفعية الجيش السعودي بالخروقات وشنها استهدافات مدفعية على مزارع وممتلكات المواطنين في مديريتي الظاهر وشدا الحدوديتين بمحافظة صعدة.

ونفذت قوى العدوان أكثر من 5992 خرق بالأعيرة النارية الثقيلة والمتوسطة والخفيفة بمئات الاستهدافات مستهدفة منازل المواطنين ومواقع المجاهدين في عدد من الجبهات

وشنت قوى العدوان 10 عمليات هجومية على مواقع الجيش واللجان الشعبية في جبهات رغوان والعكد والبلق واللجمة والفليحة ومحزام ماس وحراضة في محافظة مأرب.

ونفذت قوى العدوان 7 محاولات تسلل على مواقع الجيش واللجان الشعبية في جبهات الصلو ومقبنة بمحافظة تعز، والحد بمحافظة لحج، وقعطبة في محافظة الضالع.

وأسفرت خروقات قوى العدوان عن استشهاد عدد من المواطنين والمجاهدين وجرح آخرين بالإضافة لتضرر ممتلكات ومزارع المواطنين.

في حين واصل تحالف العدوان أعمال القرصنة والحصار باحتجاز وتأخير وصول سفن المشتقات النفطية، ومنع تسيير رحلات جوية منتظمة من وإلى مطار صنعاء الدولي.

قد يعجبك ايضا