رسالة اليمن الى العالم

العيدروس يطلع على البرنامج التدريبي لمشاريع الرؤية الوطنية

يمانيون/ صنعاء

اطلع رئيس مجلس الشورى محمد حسين العيدروس اليوم على البرنامج التدريبي لإدارة وتنفيذ ومتابعة المشاريع الحكومية الاحترافية بالمكتب التنفيذي لإدارة الرؤية الوطنية.

يهدف البرنامج الذي ينظمه المكتب التنفيذي لإدارة الرؤية الوطنية بمشاركة عدد من أعضاء الوحدات الفنية للرؤية في مجلس الشورى والجهات والمؤسسات الحكومية، إلى التعريف بالمفاهيم والإستراتيجيات اللازمة لإدارة المشاريع والمساهمة في رفع كفاءة الكوادر المشاركة في مجال إدارة المشاريع الاحترافية.

واستمع رئيس مجلس الشورى خلال الزيارة إلى عرض رئيس وحدة المتابعة والتقييم في المكتب التنفيذي لإدارة الرؤية علي الحكيمي حول طرق التدريب وتعريف المشاركين بمراحل تخطيط ومتابعة المشاريع الحكومية وفقاً لمنهجية تنفيذ الرؤية الوطنية وإدارة المشاريع.

واعتبر رئيس مجلس الشوى، الرؤية الوطنية لبناء الدولة اليمنية الحديثة خارطة طريق للحاضر والمستقبل لتصحيح الخلل في المؤسسات الحكومية وإعادة تأهيلها والارتقاء بالعمل المؤسسي وتحسين خدماتها.

وأشار إلى أن صمود مؤسسات الدولة في مواجهة العدوان خلال السنوات الماضية، مثل رسالة بتجاوز مؤسسات الدولة للصعاب والتحديات التي فرضها العدوان والحصار.

وأكد أهمية تعزيز العمل المؤسسي وبناء وتنمية القدرات وتبادل الخبرات والتقييم المستمر لحصيلة المعلومات وتطبيقها على الواقع العملي من قبل المشاركين في الجهات المختلفة.

ولفت العيدروس إلى حرص القيادة الثورية والمجلس السياسي الأعلى على تنفيذ مداميك الأسس التي وضعها الرئيس الشهيد صالح الصماد لبناء الدولة اليمنية الحديثة وتلخيصها في الرؤية الوطنية، ما يحتم على الجميع السعي لتنفيذ مراحلها وفقا للخطط المرسومة.

وتطرق إلى ضرورة تعزيز التعاون والتنسيق بين كافة أجهزة ومؤسسات الدولة لتنفيذ المشاريع والبرامج التي تضمنتها خطط الرؤية الوطنية والاستفادة من التجارب العملية لتوحيد الرؤى والوصول إلى نتائج إيجابية .

كما أكد رئيس مجلس الشورى، استعداد المجلس تقديم المشورات اللازمة لمختلف الجهات والمؤسسات الحكومية والخروج برؤى تسهم في تطوير العمل المؤسسي وتحسين الخدمات وبما ينسجم مع خطط وبرامج الرؤية الوطنية .

ونوه بدور المكتب التنفيذي لإدارة الرؤية الوطنية في مساندة مؤسسات الدولة في إعداد وتنفيذ خطط وبرامج الرؤية الوطنية .. مشيداً بتفاعل رؤساء الوحدات التنفيذية في الجهات الحكومية وحرصهم على استيعاب محددات الرؤية الوطنية لتنفيذها على الواقع لما من شأنه النهوض بكافة قطاعات ومؤسسات الدولة وتحسين أدائها.

قد يعجبك ايضا