رسالة اليمن الى العالم

قوات الاحتلال تهدم منزلي الأسيرين صبحي صبحيات وأسعد الرفاعي في بلدة رمانة بجنين

هدمت قوات الاحتلال الإسرائيلي فجر الاثنين منزلي الأسيرين صبحي صبيحات وأسعد الرفاعي، في بلدة رمانة بجنين. وتتهم سلطات الاحتلال الرفاعي وصبيحات بالوقوف خلف تنفيذ عملية “العاد” التي أسفرت عن مقتل 3 مستوطنين.

وشهدت بلدة رمانة عقب اقتحامها مواجهات عنيفة بين الشبان وقوات الاحتلال، استمرت مع عملية الهدم. وكانت قوات كبيرة من جيش الاحتلال، قد اقتحمت الليلة الماضية قرية رمانة غرب جنين، وفرضت طوقا عسكريا في محيطها.

وذكرت مصادر أمنية ومحلية، أن قوات كبيرة من جيش الاحتلال مكونة من 50 آلية عسكرية اقتحمت القرية وانتشرت في أحيائها، بينما انتشر القناصة على أسطح المنازل بمساندة قوات خاصة “مستعربة” وفرضت طوقاً عسكرياً، مشدداً على القرية، ووزعت منشورات في القرية.

ويتكون منزل صبيحات من طابقين مع “روف”، ومساحته 370 مترًا مربعًا، ويسكن فيه 7 أشخاص، فيما يتكون منزل عائلة الأسير الرفاعي من طابق وتبلغ مساحته 100 متر مربع، ويعيش فيه سبعة أفراد.

المصدر: فلسطين اليوم

قد يعجبك ايضا