رسالة اليمن الى العالم

معارك دامية في جنوب أوكرانيا و”غازبروم” تقطع إمدادات الغاز عن فرنسا

أعلنت وزارة الدفاع الروسية شن قوات كييف هجوما مضادا فاشلا على مقاطعتي نيكولايف وخيرسون على ثلاثة محاور، تكبدت خلاله 560 فردا، وطائرتي “سو-25″، وعشرات الدبابات والعربات المدرعة.

 

وأضافت الوزارة أن القوات الروسية دمرت 26 دبابة أوكرانية، و23 عربة مشاة، وتسع عربات مدرعة من أنواع مختلفة، وأسقطنت طائرتين هجوميتين من طراز سو-25، فيما بلغت خسائر العدو البشرية أكثر من 560 فردا.

وأكدت الوزارة أن القوات الأوكرانية نفذت هجومها بأمر مباشر من الرئيس فلاديمير زيلينسكي.

وذكرت وكالة “رويترز” أمس الثلاثاء نقلا عن متحدثة قيادة العمليات “يوغ” بوزارة الدفاع الأوكرانية، ناتاليا غومينيوك، أن أوكرانيا شنت هجوما مضادا على الجبهة الجنوبية.

وسيطر الجيش الروسي على مقاطعة خيرسون وجزء من مقاطعة زابوروجيه، وحرر مدنا كبيرة فيها مثل خيرسون وميليتوبول وبيرديانسك، وقطع أوكرانيا عن بحر آزوف. وقد تم تشكيل إدارات جديدة في كلا المقاطعتين، وتبث القنوات التلفزيونية والمحطات الإذاعية الروسية فيها، كما تتم استعادة روابط التجارة والنقل مع شبه جزيرة القرم. وأعلنت المقاطعتان عن خطط للانضمام إلى روسيا.

وصول بعثة الوكالة الدولية للطاقة الذرية إلى كييف

هذا وأفادت قناة “CNN” بوصول مجموعة تضم 14 خبيرا من الوكالة الدولية للطاقة الذرية، اليوم الثلاثاء، إلى كييف. وقالت القناة: “وصلت مجموعة تضم 14 خبيرا… إلى كييف عشية الزيارة المقررة في هذا الأسبوع إلى محطة زابوروجيه الذرية في جنوب شرق أوكرانيا”. وأضافت أنه شوهد أعضاء وفد الوكالة في ساعة مبكرة من صباح اليوم الثلاثاء في أحد فنادق كييف.

وأعلن رئيس الوكالة الدولية للطاقة الذرية، رافائيل غروسي، الاثنين، أن بعثة منظمته تتجه إلى محطة زابوروجيه الذرية وستصل إلى المكان في الأسبوع الجاري. من جانبه قال مندوب روسيا الدائم لدى المنظمات الدولية في فيينا، ميخائيل أوليانوف، إن البعثة تضم نحو 15 موظفا من سكرتارية الوكالة الدولية للطاقة الذرية الذين يعملون على قضايا الضمانات والأمن النووي. ودقق أن الزيارة تتم برفقة من مجموعة كبيرة من موظفي الأمم المتحدة. وأفادت صحيفة “Wall Street Journal”، سابقا، بأن زيارة وفد الوكالة إلى محطة زابوروجيه الذرية ستبدأ في 31 أغسطس الجاري وستنتهي في 3 سبتمبر القادم.

قوات كييف تقصف مدينة نوفايا كاخوفكا بالصواريخ

وأعلنت إدارة مقاطعة خيرسون المحررة جنوب أوكرانيا أن مدينة نوفايا كاخوفكا والمحطة الكهرمائية القريبة منها في المقاطعة، تعرضتا لضربة صاروخية وجهتها قوات كييف. وقال رئيس بلدية مدينة كاخوفكا في مقاطعة خيرسون، فلاديمير ليونتييف، في حديث لوكالة “نوفوستي” الروسية، إن “العواقب ستكون رهيبة على الأرجح والآن من المستحيل مغادرة المدينة، وكانت هناك عمليات قصف مكثف وسمعت انفجارات عنيفة”. وتابع: “تساقطت القذائف على المدينة وفي المنطقة المحيطة بالمحطة الكهرمائية ونرى حرائق هناك والعمل جار لمعرفة حجم الدمار”. وأكد أن الوضع في المدينة معقد، حيث انقطعت عنها الكهرباء والمياه.

وفي هذا السياق، اتفق وزراء دفاع الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي الثلاثاء خلال اجتماع غير رسمي في براغ، على بدء العمل التحضيري لخطة تدريب الاتحاد الأوروبي للجنود الأوكرانيين.

ومع اقتراب فصل الخريف، تم اتخاذ خطوة أخرى باتجاه خفض شحنات الغاز الروسي إلى فرنسا الثلاثاء بإعلان مجموعة إنجي عن خفض إضافي في عمليات تسليم شركة غازبروم العملاقة، “بسبب خلاف بين الطرفين على تطبيق العقود”.

كما أعلنت شركة “غازبروم” الروسية عن قطع إمدادات غازها إلى شركة “إنجي” الفرنسية بسبب “عدم سداد مدفوعات شحنات شهر يوليو/تموز بالكامل”.

في المقابل، أكد المستشار الألماني أولاف شولتس أن الإجراءات الحكومية لضمان إمدادات الغاز خلال الشتاء جعلت ألمانيا مستعدة للتعامل مع خفض جديد للشحنات الروسية، قبل يوم واحد من قطع موسكو إمدادات الغاز ثلاثة أيام عبر خط أنابيب نورد ستريم.

في الوقت نفسه، وصلت سفينة تحمل 23 ألف طن من القمح الأوكراني، تستخدمها الأمم المتحدة، إلى ميناء جيبوتي في طريقها إلى إثيوبيا، حيث يعاني ملايين الأشخاص الجوع، وفقاً لبرنامج الاغذية العالمي.

قد يعجبك ايضا