Herelllllan
herelllllan2

وضع المرأة في أمريكا والغرب.. شعارات زائفة وواقع سيئ

وضع المرأة في أمريكا والغرب.. شعارات زائفة وواقع سيئ

يمانيون/ تقارير

السياسات العدوانية الاستغلالية التي تمارسها الولايات المتحدة على المستوى الداخلي، هي نموذج لما تمارسه بشكل أكبر على المستوى الدولي، فطبيعة النظام الأمريكي تحدد سياسته العدوانية، مع المرأة والرجل معاُ في الداخل والخارج، فعلى المستوى الدولي لا تزال السياسات العدوانية الأمريكية تُلقي بويلاتها على المرأة اليمنية والعراقية وكذلك المرأة الأفغانية بعد تسليم أمريكا السلطة لحركة طالبان، وكذلك المرأة الإيرانية والكورية والكوبية والفينزويلية بسبب العقوبات الاقتصادية والحصار، وغيرها من نساء العالم.

اتساع دائرة المُضطهدين والمضطهدات من قبل الولايات المتحدة الأمريكية، هي ظاهرة عولمية، إذ باتت الولايات المتحدة اليوم تمارس قهر المرأة على المستوى العالمي، وخصوصاً المرأة في الدول التي تتدخل الولايات المتحدة الأمريكية عسكريا فيها وكذلك الدول التي تعاني من الحروب الاقتصادية الأمريكية والحصار.

وفي اليمن، بلغت النساء الضحايا بصورة مباشرة بالغارات الأمريكية منذ العام 2015م خلال 2800 يوماً 11498 امرأة شهيدة و 21955 امرأة جريحة، بالإضافة إلى عشرات آلاف النساء اللواتي يعانين وأطفالهن من سوء التغذية، بسبب الحصار المستمر، ناهيك عن النساء اللواتي سُرّحن من أعمالهنّ بفعل تدمير البنية التحتية الاقتصادية، وكذلك موظفات القطاع الحكومي اللواتي فقدن أجورهن بسبب الحرب الاقتصادية على الجمهورية اليمنية.

بقية التفاصيل في الملف التالي :
1673108174_0Xpju8.pdf

قد يعجبك ايضا