Herelllllan
herelllllan2

قطاع الإعلام بتعز يدين إغلاق القنوات الوطنية من قبل “يوتيوب” و”فيسبوك”

يمانيون../
أدان قطاع الإعلام في محافظة تعز، اليوم، وبشدة الإجراءات التعسفية لإدارتي “يوتيوب” و”فيسبوك” في إغلاق وحذف قنوات وحسابات تابعة للإعلام الوطني اليمني.

وأشار بيان صادر عن مكتب إعلام تعز، والمركز الإعلامي لأنصار الله، ومكاتب وكالة سبأ والثورة والفضائية اليمنية، والقنوات التلفزيونية الخاصة، إلى أن هذا الاستهداف يعد امتدادا لسلسلة جرائم تحالف العدوان بحق الشعب اليمني، منذ أكثر من ثماني سنوات بشتى أنواع الأسلحة والانتهاكات، وصولا إلى محاولة استهداف الإعلام الحر وحرية الرأي والتعبير، التي يتشدق بها الإعلام الغربي كذبا وبهتان.

واعتبر البيان إغلاق القنوات الوطنية محاولة لحجب الحقائق حول ما يتعرض له الشعب اليمني من جرائم، والتضييق على المنابر الإعلامية والأصوات المناهضة لدول العدوان.

ولفت إلى أن هذه الإجراءات التعسفية انتهاك صارخ لكل المواثيق والقوانين والاتفاقيات الدولية المتعلقة بحريّة التعبير، وحملة ممنهجة تقف خلفها قوى العمالة والخيانة، التي تتاجر بالسيادة الوطنية؛ خدمة لأطماع وأهداف دول العدوان.

وأكد قطاع الإعلام في تعز مواصلة الجهود لمواجهة حملات العدو التضليلية، وتبني مواقف موحّدة ضد السياسات العدائية لشركتي “يوتيوب” و”فيسبوك”.

قد يعجبك ايضا
WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com