Herelllllan
herelllllan2

ذمار.. مسيرات جماهيرية حاشدة نصرةً للشعب الفلسطيني وتنديداً باستمرار مجازر العدو الصهيوني في غزة

ذمار.. مسيرات جماهيرية حاشدة نصرةً للشعب الفلسطيني وتنديداً باستمرار مجازر العدو الصهيوني في غزة

شهدت مدينة ذمار اليوم الجمعة، مسيرة جماهيرية حاشدة تنديدا باستمرار العدوان الصهيوني على الشعب الفلسطيني في قطاع غزة وتأكيدا على موقف شعبنا الثابت في مواجهة العدوان على بلادنا ومساندة الشعب الفلسطيني أمام آلة القتل والإجرام الصهيونية.

وخلال المسيرة، ردد المشاركون في المسيرة الهتافات المنددة باستمرار العدوان الصهيوني، والمؤكدة عزم شعبنا على دخول العام العاشر بكل إصرار على مواصلة صناعة النصر والصمود بهمم عالية واستعداد قتالي لمواجهة الأخطار والتحديات وفي مقدمة ذلك الانتصار للقضية الفلسطينية.
وأكد أبناء ذمار المسيرة أن الاستمرار في المسيرات والفعاليات المساندة للشعب الفلسطيني تمثل استجابة لله ورسوله وتلبية لنداء الإخوة الإيمانية والروابط الإسلامية والدواعي الإنسانية نتيجة لما يتعرض له الشعب الفلسطيني في غزة خاصة والأراضي المحتلة بشكل عام من جرائم وحشية بحق الإنسانية وانتهاكات غير مسبوقة من قتل متعمد للمدنيين، والإمعان في جرائم الحرب باستهداف المستشفيات والمرضى والنازحين، وارتكاب إعدامات ميدانية وتجويع حتى الموت ودهس للمرضى تحت جنازير الدبابات، وامتهان لكرامة الشعب الفلسطيني المحاصر على يد الصهاينة الإسرائيليين بدعم ومساندة أمريكية وبريطانية.
وجدد أبناء ذمار التأكيد على ثبات واستمرار الشعب اليمني في مواقفه المبدئية والثابتة في مساندة الشعب الفلسطيني ونصرة للمجاهدين في غزة، واستمراره في الخروج للساحات إيمانا بأن ذلك عمل جهادي وتحرك مسؤول واستجابة لنداء الله تعالى والضمير الإنساني، محذرين من التخاذل أو التنصل عن المسؤولية وحالة السكوت والقعود التي تمثل مشاركة في الجرائم التي يرتكبها العدو الصهيوني بحق الشعب الفلسطيني، والتي هي من سيجرف هذا الكيان اللعين وتؤدي إلى زواله الحتمي وفق السنن الإلهية والتاريخية.
إلى ذلك شهدت مديريات المحافظة، مسيرات جماهيرية حاشدة استنكارا لاستمرار الجرائم الصهيونية بحق قطاع غزة ، وتنديدا باستمرار العدوان الأمريكي البريطاني على بلادنا، تحت شعار “قادمون في العام العاشر، وفلسطين قضيتنا الأولى”.
وخلال المسيرات التي شهدتها مديريات “ضوران آنس وجبل الشرق ووصاب العالي ووصاب السافل وعتمة “، بحضور قيادات السلطات المحلية بالمديريات، ردد المشاركون الهتافات المنددة باستمرار جرائم العدو الصهيوني بحق الشعب الفلسطيني، والغارات الأمريكية والبريطانية التي طالت عدد من المحافظات اليمنية.

وبارك أبناء ذمار، العمليات الجهادية للمقاومة في غزة والضفة الغربية وكذلك العمليات الجهادية اليمنية المساندة للشعب الفلسطيني من صواريخ متطورة وطيران مسير وعمليات بحرية واسعة لاستهداف السفن المرتبطة بالكيان الصهيوني، والسفن الأمريكية والبريطانية المعتدية على بلدنا وشعبنا.

وصدر عن المسيرات بيان أكد أن أي تهور أمريكي بريطاني بمهاجمة الشعب اليمني بريا، سيواجه بمئات الآلاف من الأبطال المجاهدين الأشداء التواقين للانتصار للمظلومين في غزة المسنودين بملايين من الشعب اليمني المجاهد، مخاطبا أمريكا وبريطانيا بالقول: “أن زمن إخضاع الشعوب واستعبادها بالإبادة والتخويف والاحتلال بغرض الاستسلام قد ولى وانتهى إلى غير رجعة”.

وأشار بيان المسيرات إلى أن استمرار عدوان أمريكا وبريطانيا على الشعب اليمني سيؤدي إلى ارتفاع وتيرة التطوير العسكري للقوات المسلحة اليمنية، وستزداد كلفة العدوان عليها وستتكبد خسائر عسكرية واقتصادية، وسيتجرعون مرارة الهزيمة بعون الله تعالى.
ودعا البيان الشعوب العربية والإسلامية التي لا زالت تحمل الضمير الإنساني إلى التحرك العملي لنصرة الشعب الفلسطيني وأن يكون لهم موقف شعبي داعم ومساند للشعب الفلسطيني في قطاع غزة، والاستمرار في مقاطعة البضائع الأمريكية والإسرائيلية والشركات الداعمة لهم كأقل واجب.

وذكر البيان أن شعبنا اليمني قادم في العام العاشر من الصمود بقدرات عسكرية متطورة لحماية أمنه واستقراره وأراضيه والاستمرار في مساندة الشعب الفلسطيني المظلوم وللتصدي لكل مؤامرات ومخططات العدو ضد اليمن والأمة.

قد يعجبك ايضا
WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com