رسالة اليمن الى العالم

مقتل ضابط أميركي في كمين مجهول بريف دير الزور الشمالي

يمانيون| وكالات

قُتل ضابط أميركي واثنان من عناصر “قوات سورية الديمقراطية” وأصيب آخرين، خلال كمين تعرضوا له في قرية الوسيعة التابعة لناحية الصور بريف دير الزور الشمالي.

 

وأوضح موقع “الميادين نت”  أن الآليات الأميركية كانت تتحرك من القاعدة الأميركية في مديرية حقول الجبسة في مدينة الشدادي بريف الحسكة الجنوبي، باتجاه القاعدة الأميركية الموجودة في حقل العمر النفطي بريف ديرالزور الشرقي، قبل أن تتعرض لكمين في قرية الوسيعة.

وأكدت المصادر أن الهجوم نُفّذ من قبل مجهولين بواسطة قذيفة “آر بي جي”، استهدفت عربة “هامر” أميركية، ما أدى إلى مقتل الضابط الأميركي وعناصر من “قسد” وإصابة آخرين.

ووفق المصادر، فإن الضابط المقتول هو مسؤول الإنزال الجوي في القاعدة الأميركية في حقل العمر.

وتشهد أرياف ديرالزور الشمالية والشرقية، وريف الحسكة الجنوبي، وصولاً للحدود السورية العراقية والخاضعة لسيطرة “قسد”، حالة فوضى نتيجة النشاط الملحوظ لخلايا تنظيم “داعش“.

وبالتوازي مع الهجوم، نفذت مجموعة مسلحة مجهولة يُعتقد أنها من خلايا تنظيم “داعش” هجوماً على حاجز لـ”قسد” في قرية المويلح التابعة لريف الحسكة الجنوبي، دون معلومات عن حجم الخسائر في صفوف الطرفين.

اعلان دعم السلة الغذائية لرعاية اسر الشهداء
قد يعجبك ايضا