رسالة اليمن الى العالم

مهرجان جماهيري حاشد في إب للتنديد بالدور الامريكي في اليمن

يمانيون../
أًقيم في مدينة إب، اليوم، مهرجان جماهيري حاشد تحت شعار “أمريكا وراء التصعيد العسكري والاقتصادي واستمرار العدوان والحصار”.

ورفع المشاركون في المهرجان الشعارات المنددة بالدور الأمريكي تجاه أبناء الشعب اليمني، وأكدوا المضي في مواجهة قوى العدوان ورفد الجبهات حتى تحقيق النصر.

وفي المهرجان، أشاد نائب رئيس مجلس النواب، عبدالرحمن الجماعي، بالحضور المشرّف لأبناء إب في المهرجان المعبّر عن رفض سياسة الهيمنة الأمريكية وجرائم العدوان ومرتزقته، وآخرها إعدام عشرة أسرى في الساحل الغربي.

وأكد الوقوف إلى جانب القيادة الثورية والمجلس السياسي الأعلى، وأبطال الجيش واللجان الشعبية، والانتصار للمظلومية التي يتعرّض لها الشعب اليمني، ودحر قوى العدوان، وتحرير كل شبر من الأراضي المحتلة.

وحثّ نائب رئيس مجلس النواب على المزيد من التلاحم ورصّ الصفوف والتحشيد للجبهات، دفاعاً عن اليمن وأمنه واستقراره.

من جانبه، بارك وزير الإدارة المحلية، علي بن علي القيسي، الانتصارات التي يحققها أبطال الجيش واللجان الشعبية في مختلف الجبهات، ومنها جبهات الجوف ومأرب والحديدة.

وأكد أن الشعب اليمني سيفشل مخططات العدوان التي تستهدف الوطن أرضاً وإنساناً .. مثمناً مواقف قيادة وأبناء إب، ودورهم في الدفاع عن الوطن ورفد الجبهات بالمال والرجال وقوافل العطاء، بما يعزز من الصمود في مواجهة العدوان.

ولفت إلى أن محافظة إب صمام أمان الوطن ودرعه الحصين في صد قوى الاستكبار.

بدوره، أكد المحافظ عبدالواحد صلاح استنكار أبناء المحافظة التصعيد الأمريكي عسكرياً واقتصادياً، واستمرار العدوان والحصار على الشعب اليمني.

ولفت إلى استمرار أبناء إب في الصمود والثبات ومواجهة قوى العدوان، ورفد الجبهات حتى تحقيق النصر ودحر الغزاة والمحتلين.

وأشار المحافظ إلى أن المحافظات الحرة تنعم بالأمن والاستقرار، وتنفيذ المشاريع الخدمية والتنموية، بعكس المحافظات الواقعة في ظل الاحتلال والوصاية، التي تعيش أوضاعاً أمنية غير مستقرة.

وفي المهرجان، بحضور رئيس محكمة استئناف المحافظة وعدد من أعضاء مجلسي النواب والشورى، اعتبر عضو المكتب السياسي لأنصار، الله فضل أبو طالب، المهرجان رسالة لدول الاستكبار، بوقوف الجميع في خندق الدفاع عن الوطن.

وأشاد بثبات أبناء إب ووقوفهم إلى جانب الجيش واللجان الشعبية واستمرارهم في الصمود والتضحية، دفاعاً عن الوطن وسيادته واستقلاله.

وأكد بيان صادر عن المهرجان، تلاه عضو فريق المصالحة الوطنية والحل السياسي الشامل- رئيس الكتلة البرلمانية للمحافظة إب أحمد النزيلي، تمسك الشعب اليمني بحقه في الدفاع عن نفسه ونيل كامل حريته واستقلاله، ورفض الغطرسة الأمريكية المتمادية على اليمن.

وأوضح أن الإمعان في استمرار العدوان والحصار لن يعود على المعتدين إلا بمزيد من الخسارة، وأنه مهما بلغ تصعيدهم العدواني سيواجه بالتصعيد.

وأشار بيان المهرجان إلى أن رهان دول العدوان على الدعم الأمريكي المفتوح رهان فاشل، وما لم يتحقق طيلة سنوات العدوان الماضية، لن يتحقق في تصعيدهم المستجد.

وذكر أن الشعب اليمني لن يتوانى عن حقه المشروع في الدفاع عن النفس، وأنه ماضٍ في معركة التحرر الوطني حتى دحر الغزاة والمحتلين.

وحذّر البيان من أن خضوع دول العدوان للإدارة الأمريكية والتسليم لرغباتها العدوانية سيكلّفها الكثير، وستكون عواقبها خطيرة.

ودعا أحرار الشعب اليمني إلى استمرار رفد الجبهات والتصدّي للعدوان .. مباركاً انتصارات الجيش واللجان الشعبية وعمليات القوة الصاروخية والطيران المسيّر.

وجدد البيان الدعوة للمغرر بهم في صف العدوان إلى أخذ عِبر السنين الماضية، وإدراك أن عودتهم إلى صف الوطن خيرٌ لهم من البقاء وقوداً لحرب الغزاة والمحتلين، وأبواقاً لهم ولسياساتهم الاستعمارية.

حضر المهرجان مشرف المحافظة، يحيى اليوسفي، ووكلاؤها، ومستشار المحافظة، عمار بدر الشعيبي، وعدد من مدراء المكاتب التنفيذية والإشرافية والمديريات، وقيادات أمنية وعسكرية، ومشايخ ووجهاء وشخصيات اجتماعية.

قد يعجبك ايضا