رسالة اليمن الى العالم

الجهاد الإسلامي: دعوات المستوطنين لاقتحام الأقصى ينذر بتصعيد خطير

يمانيون//

أكد المتحدث باسم حركة الجهاد الإسلامي بالضفة الغربية، طارق عزالدين، اليوم الأربعاء، أن دعوات المستوطنين لاقتحام المسجد الأقصى بتحريض “إسرائيلي” علني يوم غد الخميس “لا يمكن السكوت عنه والإبقاء متفرجين على ما يحدث”، موضحًا أن العدو يتمادى باعتداءاته اليومية بحق المواطنين والمقدسات.

 

وحذر عزالدين، في تصريح لـ”إذاعة صوت القدس المحلية، من أن منع شرطة العدو رفع الأذان في الأقصى مساء أمس، من أنه تعدٍ على الشعائر الدينية والإسلامية وهو ينذر تصعيد خطير.

 

وبيّن أن الأيام المقبلة في مدينة القدس “حاسمة” والجميع يقف على مفترق طرق، فيما حمّل كيان العدو المسؤولية الكاملة عن إشعال الأوضاع في المدينة ومقدساتها.

 

وقال عزالدين: إن “قادة المستوطنين ومعهم مسؤولين في حكومة نفتالي بينت تحرض على اقتحام المسجد الأقصى”، مؤكدًا أن “التحدي كبير مع حكومة بينت”.

 

وأضاف أن الشعب الفلسطيني وفصائله المقاومة سيبقيان مدافعين عن المقدسات، وتابع: “لن نسمح للمستوطنين باستباحة الأقصى وفرض سياسة الأمر الواقع”.

 

وشدّد على أن القدس والأقصى تعد محاور الصراع مع العدو الذي يريد تهويدهما لصالح الاستيطان والمستوطنين و”جماعات الهيكل” المتطرفة.

 

وجدد عزالدين دعوة حركته بضرورة شد الرحال والرباط في الأقصى على امتداد الأيام المقبلة لإفشال سياسة الاقتحام والتهويد.

 

وانطلقت دعوات فلسطينية لأهالي الداخل المحتل بضرورة الحشد والزحف نحو المسجد الأقصى المبارك يوم غد الخميس لحمايته من التهويد ومخططات الجماعات الاستيطانية الاحتفال بداخله.

 

المصدر: وكالة فلسطين اليوم الإخبارية

 

قد يعجبك ايضا