رسالة اليمن الى العالم

تعز .. فعالية في مديرية التعزية بمناسبة الذكرى السنوية للصرخة

يمانيون../
أقيمت بمديرية التعزية في محافظة تعز اليوم ،فعالية ثقافية بمناسبة الذكرى السنوية للصرخة في وجه المستكبرين.

وفي الفعالية بحضور وكيل وزارة الإدارة المحلية رماح هبة، وعضو مجلس الشورى الدكتور محمد الجنيد، ومدير مديرية التعزية الشيخ منصور أحمد صدام، وعدد من وكلاء المحافظة، وقيادات المكتب الإشرافي لأنصار الله بالمحافظة، وأعضاء المكتب التنفيذي… أشار مدير عام التخطيط محمد الوشلي إلى أن الصرخة والبراءة من الكفار أصبحت اليوم تردد في كل محافظات اليمن وأصبح صداها عالمياً.

ولفت إلى أن الشعار كان بداية للمشروع القرآني العظيم وليس مشروعاً طائفياً أو سلالياً أو مناطقي بل جاء للجميع دون استثناء ليعبر عن رؤية القرآن.

وأوضح أن الشعار أصبح عنواناً لمشروع تحرري ينزعج منه الأمريكي واليهود مما أوصلهم لشن حرب كونية على اليمن وكشف أمريكا والغرب في تغنيهم الزائف بحماية الحريات.

وأكد الوشلي على أن المراكز الصيفية هي اليوم جيل الصرخة وجيل القرآن حتى تسقط أمريكا في ظل تصاعد قوة دول محور المقاومة.

كما ألقيت عدد من الكلمات أشارت إلى أن ما يسمى بالمجلس الرئاسي المزيف لن يحقق أهدافه كون تعز سيرفع شبابها الصرخة في كل مكان ولن يجبروا على ترديد صرخة البراءة.

ودعت الكلمات أحرار الأمة للتحرك بقوة القرآن، كون هتاف الحرية هو الذي سيخرج الأمة من الغفلة إلى الإنتصار، وقدم كحل من تشخيص ومعرفة عدونا الحقيقي المتمثل بأمريكا وإسرائيل.

وأشادت الكلمات بالأدوار الجهادية العظيمة لأبناء مديرية التعزية في البذل والعطاء والجهاد.

قد يعجبك ايضا