رسالة اليمن الى العالم

دعوة أمريكية فرنسية بريطانية لروسيا لتأكيد التزامها بعدم شن حرب نووية

يمانيون../

دعت الولايات المتحدة وفرنسا وبريطانيا، اليوم الاثنين، روسيا إلى الكف عن خطابها النووي “الخطير”، وإعادة تأكيد التزامها بمبدأ عدم جواز شن حرب نووية.

وحسب موقع (روسيا اليوم) اجتمع وزراء خارجية الدول الثلاث في نيويورك على هامش مؤتمر معاهدة حظر انتشار الأسلحة النووية، وأعلنوا “إدراكهم العميق أنه لا منتصر في الحرب النووية، وأنه يجب عدم إطلاق العنان لها”.

وورد في بيان مشترك عنهم: “ندعو روسيا إلى الكف عن خطابها وسلوكها النووي الخطير وغير المسؤول، والوفاء بالتزاماتها الدولية والتأكيد قولا وفعلا على المبادئ المنصوص عليها في البيان الأخير لمنع الحرب النووية وسباق التسلح”.

وفي بيان بتاريخ 3 يناير 2022، حدد قادة روسيا والصين وبريطانيا والولايات المتحدة وفرنسا مسؤوليتهم الأساسية في منع الحرب بين الدول المالكة للأسلحة النووية وتقليل المخاطر الاستراتيجية.

وشددوا على أن الأسلحة النووية تخدم أغراضا دفاعية ويجب منع انتشارها.

وفي وقت سابق، قالت المتحدثة باسم الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا، إن الولايات المتحدة وحلفاءها، بعد أن أطلقوا العنان لمواجهة هجينة مع روسيا حول أوكرانيا، يتأرجحون بشكل خطير على شفا صراع بين القوى النووية، ومحاولاتهم إلقاء اللوم على موسكو في ذلك “مرفوضة جملة وتفصيلا”.

قد يعجبك ايضا