Herelllllan
herelllllan2

واردات أوروبا من الغاز الروسي تزداد بنسبة 42% في 10 أشهر

كشفت صحيفة “فاينانشيال تايمز”، أنّ الدول الأوروبية زادت وارداتها من الغاز الطبيعي المسال الروسي بنسبة 42% بين كانون الثاني/يناير وتشرين الأول/أكتوبر 2022، مقارنة بالفترة نفسها من عام 2021.

وذكرت الصحيفة، أنّ حجم الغاز الطبيعي المسال الذي تم تسليمه من روسيا في الأشهر العشرة الأولى من عام 2022، بلغ 17.8 مليار متر مكعب.

ووفقاً للصحيفة، يمثل الغاز الطبيعي المسال الروسي 16% من إجمالي واردات الغاز المنقولة بحراً في الدول الأوروبية خلال الفترة المذكورة، وأن المشترين الرئيسيين هم دول بلجيكا وإسبانيا وهولندا وفرنسا.

كذلك، استقبلت أوروبا 62.1 مليار متر مكعب من الغاز الروسي منذ بداية العام الجاري، وتشير البيانات إلى أن بلدان القارة العجوز ليست مستعدة للتخلي بالكامل عن الغاز من روسيا.

وفي السياق، ذكرت مصادر أنّ روسيا قد ترفض يوماً ما تزويد أوروبا بالغاز الطبيعي المسال، وأنّ الأوروبيين سيضطرون في هذه الحالة إلى “شراء الغاز في السوق الأكثر تكلفة”.

وأضافت المصادر أنّ روسيا، يمكنها نشر ناقلات الغاز الطبيعي المسال في دول مثل بنغلاديش وباكستان، وبيع الغاز بأسعار منخفضة “لكسب مزايا سياسية” وأيضاً من أجل “الضغط على الأوروبيين”.

الجدير ذكره أن ممثلي حكومات الاتحاد الأوروبي فشلوا، أمس الاثنين، في الاتفاق على تحديد سقف لسعر النفط الخام الروسي المحمول بحراً، إذ أصرّت بولندا على ضرورة خفض السقف للحد من قدرة موسكو على تمويل عمليتها العسكرية في أوكرانيا.

وقبل أيام، أيّدت دول الاتحاد الأوروبي، بمعظمها، مقترح فرض سقف على أسعار النفط الروسي عند مستوى يقارب الـ70 دولاراً للبرميل، إلا أنّ بولندا اقترحت تحديد السعر عند 30 دولاراً، بحسب ما أفادت  صحيفة “بوليتيكو”.

قد يعجبك ايضا