Herelllllan
herelllllan2

الجبهة الشعبية: التصعيد في القدس لن يتوقف وندعو لتصعيد الاشتباك

الجبهة الشعبية: التصعيد في القدس لن يتوقف وندعو لتصعيد الاشتباك

يمانيون../

أكدت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، أن اقتحام المستوطنين لباحات المسجد الأقصى ، وهم يرفعون الأعلام الصهيونيّة ونفذوا ما يُسمى “السجود الملحمي”، هو استمرار لمحاولات الاحتلال لفرض سيطرته بشتى الطرق على المدينة المقدسة، لا سيما في ظل الحكومة اليمينية المتطرفة في الكيان.

وأوضحت الشعبية، في بيان نقلته وسائل إعلام فلسطينية، مساء اليوم الإثنين، أن التصعيد الصهيوني في القدس لن يقف عند هذا الحد، بل سيسعى الاحتلال إلى تهويد المدينة وتعزيز هيمنته عليها، محذرةً من أن هذا التصعيد سيقابل حتمًا بتصعيد شعبي لا يستطيع الاحتلال أو أي كان السيطرة عليه.

ونوهت إلى أن “الشعب الفلسطيني سيواصل تصعيد الاشتباك المفتوح مع الاحتلال على مواقع التماس، وهو قادر على إفشال كل المخططات التي تستهدف تصفية حقوقنا أو مقدساتنا”.

ورفع مستوطنون متطرفون، صباح اليوم، العلم الصهيوني، داخل باحات المسجد الأقصى المبارك، خلال اقتحامهم المسجد.

وأفاد أحد العاملين في دائرة الأوقاف الإسلامية بالقدس المحتلة بأن مستوطنين رفعوا العلم الصهيوني أثناء اقتحامهم المسجد الأقصى اليوم.

وقال نائب مدير عام الأوقاف ناجح بكيرات إن رفع علم العدو الصهيوني وتكرار “السجود الملحمي” الجماعي داخل الأقصى هو حدث خطير جدًا.

قد يعجبك ايضا