رسالة اليمن الى العالم

الجالية اليمنية بألمانيا تنظم معرض للصور بمدينة هامبورج لفضح جرائم العدوان السعودي بحق شعبنا

يمانيون../

نظم أبناء الجالية اليمنية في المانيا اليوم الأحد 1 نوفمبر 2015 معرض للصور وسط مدينه هامبورج لكشف وفضح جرائم العدوان بحق الشعب اليمني.

شمل المعرض صور فوتوغرافية تحكي حجم الدمار الذي خلفه العدوان السعودي واستهدافه للأرض والإنسان وممتلكات الشعب اليمني الخاصة والعامة وقتل الابرياء والمدنيين والأطفال والنساء والجرائم ضد الإنسانية وانتهاكه لحقوق الإنسان من خلال ضرب وتدمير كل مقومات الحياة وفرضه لحصار جائر يستهدف الجميع.

كما أبرز المعرض الآثار الإنسانية والجرائم التي ارتكبت ضد المدنيين من الأطفال والنساء، والجوانب الاقتصادية المتمثلة بتدمير لمصانع الأغذية والأدوية والمنتجات الصحية والآثار.

 

maa1

هدف المعرض إلى إيصال رسالة للعالم حول حقيقة ما يجري في اليمن من خلال عرض الجرائم البربرية التي يرتكبها العدوان السعودي الامريكي بحق اليمن أرضا وإنسانا خاصة في ظل الصمت والتعتيم الإعلامي.

ولقي المعرض متابعه وحضور كبير من مواطني ألمانيا ودول الاتحاد الأوروبي والسياح الأجانب بمختلف جنسياتهم.

وتزامن المعرض مع اقامه وقفة احتجاجيه تنديد بالصمت الدولي وتجاهل الحكومات وتخاذل المؤسسات الدوليه إزاء حرب الإبادة على الشعب اليمني وتدمير دولته، وكذا مطالبة المانيا والاتحاد الأوروبي للقيام بواجبهم الإنساني في إيقاف العدوان على اليمن.

maa

يذكر أن أبناء الجالية اليمنية في المانيا أقاموا العديد من المعارض والوقفات والمسيرات في مدن مختلفة إلى جانب إجراء العديد من اللقاءات مع أعضاء البرلمان الألماني وعدد من الأحزاب مثل حزبي الخضر واليسار والالتقاء بمندوبي المنظمات الدوليه لشرح وتوضيح أبعاد العدوان السعودي على اليمن.

قد يعجبك ايضا