رسالة اليمن الى العالم

قبائل اليمن تبارك عملية “نصر من الله”

يمانيون – متابعات

بارك مجلس التلاحم القبلي للقيادة الثورية والسياسية وقبائل اليمن “عملية نصر من الله” مؤكداً أن النصر بات قاب قوسين أو أدنى، داعياً القبائل لمزيد من النفير والاستنفار لرفد الجبهات بالمال والرجال.

وقال المجلس في بيان له “على مدى خمس سنوات من التخبط والفشل العسكري والاجتماعي والاخلاقي والإنساني والسياسي والاقتصادي التي يتكبدها تحالف العد وان، يقابلها وعي قبلي شعبي ورسمي كبير متنامي لأبناء قبائل اليمن الأوفياء، ويوازيهما ايضا تكبيد هذا العدوان الفاشل الجبان خسائر نكراء في شتى المجالات آنفة الذكر، ولعل آخرها عملية “نصر من الله” العسكرية الواسعة في محور نجران.

وأضاف “وبهذه المناسبة العظيمة، يطيب لمجلس التلاحم الشعبي القبلي أن يبارك لمشايخ وعقلاء وأبناء وقبائل اليمن الأوفياء، وللقيادة الثورية والسياسية الحكيمة، ولأبطال القوات المسلحة واللجان البواسل، هذا التأييد والنصر الإلهي المؤزر، بنجاح هذه العملية التي تشكل فضيحة عسكرية وسياسية كبرى مدوية لنظام آل سعود، وتمثل ثمرةً من ثمار صمود وإباء ونضال وجهاد وناموس وعطاء شعب الإيمان والحكمة والبأس والشدة الذي لا ينضب”.

وثمن المجلس جهود مشايخ وعقلاء وأبناء قبائل اليمن الجبارة في مقارعة قوى البغي والعدوان، مشيرا في الوقت ذاته الى أن العدوان بات يلفظ انفاسه الأخيرة، وأن النصر أصبح قاب قوسين أو أدنى.

ودعا الى مواصلة الخطى ومضاعفة الجهود والطاقات والنفير والاستنفار لرفد جبهات الشرف والناموس والكرامة بالمال والرجال، للمشاركة بنيل كرامة وعز النصر الكبير في الدنيا، والنعيم المقيم في الآخرة.

وجدد التلاحم دعوته المخدوعين المغرر بهم نخباً وافراداً المؤيدين للعدوان للمسارعة باستغلال قرار المصالحة الوطنية الشاملة والحوار السياسي، بما يصون كرامة واعتبار جميع اليمنيين دون استثناء، قبل فوات الأوان.

قد يعجبك ايضا