رسالة اليمن الى العالم

الشارع اليمني يعكس فرحته بنجاح عملية “نصر من الله”

يمانيون – محافظات

تتواصل المباركات الشعبية بمناسبة نجاح عملية “نصر من الله” ضد الجيش السعودي ومرتزقتهم في محور نجران والتي وقع فيها آلاف الأسرى ومئات القتلى والجرحى واغتنام العديد من الأسلحة والآليات وتحرير 350 كلم مربع في المرحلة الأولى من العملية بما فيها من مواقع ومعسكرات وسقوط 3 ألوية.

في عمران خرج أبناء المحافظة الاثنين في مسيرة جماهيرية حاشدة باركوا فيها لأبطال الجيش واللجان الشعبية نجاح عملية “نصر من الله” في محور نجران.

وفي المسيرة التي تقدمها محافظ المحافظة الدكتور فيصل جعمان أكد أبناء المحافظة استمرارهم في دعم الجبهات بالمال والرجال والسلاح.

وأشار محافظ عمران إلى أن عملية “نصر من الله” كشفت الكثير من الضعف والوهن السعودي، مقابل الجهوزية التامة وفاعلية القيادة والسيطرة للجيش اليمني واللجان الشعبية، مثمنا الحضور الكبير في هذه المسيرة.

وأكد أن أبناء المحافظة كان لهم الدور الكبير في هذا النصر حيث يشارك الالاف في جبهات الحدود وأبرزهم القائد الشهيد أبو عبد الله حيدر الذي سميت العملية باسمه، والتي تدل على مكانته وقدرته في قيادة المعارك في جبهة نجران.

إلى ذلك باركت رابطة علماء اليمن عملية “نصر من الله” واعتبرتها صفعة مدوية وفضيحة كبرى لقوى الارتزاق وتحالف العدوان بقيادة أمريكا ونظام قرن الشيطان السعودي.

وثمنت الرابطة في بيان لها الاثنين، الانتصار الأخلاقي والإنساني الذي جسده المجاهدون في تعاملهم مع الأسرى المخدوعين، مجددة الدعوة للأحرار والشرفاء من أبناء اليمن الأباة وفي مقدمتهم القبائل اليمنية إلى المزيد من التلاحم وتوحيد الصف والرفد المستمر للجبهات.

وفي ذمار نَظمت السلطة المحلية والمجلس الإشرافي لأنصار الله بالمحافظة وقفة حاشدة بحوش مكتب الصحة مباركةً لعملية “نصر من الله” الواسعة وتدشين حملة التجنيد نحو جبهات العزة والكرامة.

وخلال الوقفة التي حضرها وكلاء محافظة ذمار، بارك وكيل أول محافظة ذمار الدكتور فهد عبدالحميد المروني العملية الأسطورية والأكبر من نوعها التي نفذها أبطال الجيش واللجان الشعبية.

وأشاد الوكيل المروني بالتقدمات النوعية التي يحرزها أبناء القوات المسلحة واللجان الشعبية في جميع محاور القتال، موضحاً أن عملية “نصر من الله” أحدثت حالة من الذعر لدى الأعداء وكشفت لهم أن الله مع الشعب اليمني.

إقليميا باركت حركة أنصار شباب ثورة 14 فبراير البحرينية للشعب اليمني وقيادته الربانية والجيش واللجان الشعبية الانتصارات الكبرى على العدوان السعودي ومرتزقته في نجران.

وقالت الحركة في بيان “إن حركة أنصار شباب ثورة 14 فبراير تبارك ما قامت به القوات المسلحة اليمنية بإعلانها عن عملية (نصر من الله) والتي جاءت لتثلج قلوب الشعب اليمني والشعوب العربية والإسلامية وأحرار وشرفاء العالم خصوصا في محور المقاومة”.

واعتبرت أن هذه العملية سجلت سقوط وانكسار ساحق للقوات السعودية، مؤكدة أن للجيش واللجان الشعبية كلمة الفصل في ميادين القتال.

قد يعجبك ايضا