رسالة اليمن الى العالم

ذمار | إنهاء قضية قتل بين أسرتين في مديريتي مغرب عنس وضوران

يمانيون../

نجحت جهود قبلية قادها وكيل أول محافظة ذمار فهد عبدالحميد المروني وعدد من الشخصيات الاجتماعية بمديريتي ضوران ومغرب عنس اليوم، في إنهاء قضية قتل راح ضحيتها شخص من أبناء مغرب عنس .

وفي لقاء قبلي بحضور عضو مجلس النواب علي شمر أعلن الشيخ حمود زياد باسم أولياء دم المجني عليه أصيل حفظ الله محمد شملي من أبناء مديرية مغرب عنس العفو الشامل عن الجاني حسام الذيباني من أبناء ضوران لوجه الله وتشريفا للحاضرين.

وفي اللقاء، أشاد الوكيل المروني بموقف أولياء الدم وأبناء مغرب عنس في تغليب روابط الإخاء والتسامح على الثارات والعفو الشامل وإنهاء القضية.

ولفت إلى أهمية إسهام مختلف شرائح المجتمع في الحفاظ على وحدة الصف وحشد الطاقات لمواجهة العدوان ودعم المرابطين في الجبهات بالرجال والمال.

وحث على تضافر الجهود لتعزيز قيم الإخاء التسامح والتعاون والحفاظ على العادات والتقاليد الحميدة في إصلاح ذات البين وحل القضايا الاجتماعية.

فيما عبر أبناء مديرية ضوران عن شكرهم لأولياء الدم وأبناء مغرب عنس في تغليب اواصر الإخاء والعفو وإنهاء القضية.

اعلان دعم السلة الغذائية لرعاية اسر الشهداء
قد يعجبك ايضا