رسالة اليمن الى العالم

الضالع .. تدشين مشروع “إنما يعمر مساجد الله” في جبن بالضالع

يمانيون../
دشن وكيلا الهيئة العامة للأوقاف لقطاع الاستثمار وتنمية الموارد الدكتور محمد الصوملي ومحافظة الضالع ضيف الله الضياني اليوم بمديرية جبن، أعمال ترميم وصيانة المساجد بالمحافظة ضمن مشروع “إنما يعمر مساجد الله”.

وفي التدشين الذي حضره مدير مكتب الهيئة بالمحافظة محمد الحشيشي وعدد من مسئولي الفروع بالمديريات، أكد الوكيل الصوملي اهتمام الهيئة بالمساجد ورعايتها والعناية بها وتنفيذ أعمال صيانة ونظافة وغيرها.

وأشار إلى حرص قياد الهيئة على الاعتناء بالمساجد التاريخية القديمة وتنفيذ مشروع “إنما يعمر مساجد الله” استعداداً لشهر رمضان وتحسين وصيانة المساجد التاريخية القديمة.

بدوره أشاد وكيل محافظة الضالع باهتمام هيئة الأوقاف بترميم وصيانة المساجد والحفاظ عليها، وتحقيق وصايا الواقفين.

إلى ذلك تفقد وكيلا هيئة الأوقاف ومحافظة الضالع، سير أعمال ترميم وصيانة وتأثيث الجامع الكبير بجبن وجامع المقرانة التاريخي ومدرسة المنصورية.

وثمن وكيل هيئة الأوقاف مساهمة أبناء مديرية جبن بالداخل والخارج في ترميم وصيانة المساجد والمدارس العلمية وتوفير احتياجاتها والحفاظ عليها.

وذكر أن المشروع يستهدف تأثيث وترميم وصيانة المساجد في مختلف مديريات المحافظة وتزويدها بمكبرات صوت ومنظومات طاقة شمسية وأدوات نظافة .. لافتاً إلى أن تكلفة أعمال الصيانة الحالية بجامع المقرانة والجامع الكبير ومدرسة المنصورية العلمية 300 مليون ريال بمساهمة مجتمعية.

فيما أشار مدير مكتب الهيئة بالمحافظة إلى ضرورة تضافر الجهود لنشر مفاهيم فقه الوقف وتشكيل وعي مجتمعي بأهمية الحفاظ على أموال الأوقاف.

من جهته أوضح مدير الأوقاف بالمديرية فهمان العمري أن أعمال الترميم والصيانة تجري في عدد من المساجد والجوامع، بما يليق بمكانتها التاريخية والعلمية.

قد يعجبك ايضا