رسالة اليمن الى العالم

وثيقة مسربة تكشف عن تصفيات جسدية في وزارة دفاع هادي و تورط قيادات في اغتيال العميد الشدادي

يمانيون//
كشفت وثيقة مسربة وسمت بـ “السرية جداً” عن ما يسمى بوزير دفاع حكومة الفار هادي الخائن على محمد المقدشي تفاصيل جديدة عن أسباب مقتل العميد المرتزق سيف عبدالرب الشدادي قائد ما يسمى اللواء 159 مشاه.

ووفق الوثيقة التي نشرتها وسائل إعلام موالية للعدوان وناشطون على مواقع التواصل الإجتماعي وصدرت عن ما يسمى بمركز القيادة والسيطرة فأن المقدشي وجه دائرة الاستخبارات العسكرية والمفتش العام بالوزارة بسرعة تشكيل لجنة للتحقيق في ملابسات الوفاة المفاجئة للصريع الشدادي بعد أن نفى التقرير الطبي مزاعم وفاته بكورونا.

وطالبت الوثيقة بضرورة قيام لجنة التحقيق مع البحث الجنائي لتشريح الجثة.

من جانب اخر شكك الناشط الاعلامي الموالي للعدوان الماربي حمزة طليان المرادي في ما نشرته بعض وسائل الإعلام التي زعمت أن العميد الشدادي توفي إثر إصابته بفيروس كورونا دون غيره من الشباب حسب قوله معللا بان الشدادي لا يزال شابا وبكامل صحته, داعيا إلى ضرورة إجراء تحقيق في موت القيادي الشدادي.

ورجح طليان المرادي في منشور له أن وفاة الشدادي جرى التخلص منه عبر التصفية الجسدية لأسباب شخصية كما حدث مع ابيه الذي تم تصفيته في جبهة صرواح وعمه الذي قتل بانفجار عبوه في العبديه بعيدا عن الجبهة .

بدوره اكد الاعلامي وضاح بن عطيه في تغريدة له في الأيام القليلة الماضية أن العميد الشدادي جرى اغتياله على يد احد افراد اللواء 159 في منطقة دش الخشب المطل على صحن الجن!

مشيرا الي ان ‏اللواء/ثوابه قائد ما يسمى بالمنطقة الثالثة له يد في اغتيال الشدادي, واضاف قائلا: بان اتباع الشدادي اختطفوا ثوابه بعد ان تأكد ضلوعه في اغتياله.

قد يعجبك ايضا