رسالة اليمن الى العالم

لله درك يا قرداحي

يمانيون ــ

عبدالفتاح البنوس

لله درك يا جورج قرداحي، لقد كسبت حب وتقدير ملايين اليمنيين ومعهم كل الأحرار في العالم المنافق ، لقد ضربت سلمان ونجله ونظامه ضربة قاضية قاتلة ، لم توجه نحوهم بندقيتك ولم تستهدفهم بصواريخك البالستية التي تجتاز الحدود وتقطع المسافات الطويلة المدى ، فسلاحك هو القلم ورصاصاتك هي مواقفك الصريحة وفكرك النير وتقافتك العالية واحترامك لنفسك ولمكانتك واسمك ورصيدك الإعلامي غير القابل للمساومة والإغراء والإبتزاز .

لله درك يا قرداحي لقد هزمت إمبراطوريتهم الإعلامية بتصريح واحد ، نعم بتصريح واحد ، تضمن كلمات محدودة ، لم يستغرق منك سوى دقائق معدودة ؛ جعلتهم يلقفوا ما يأفكونه على مدى سبع سنوات ، جعلتهم يعوون ويولولون لا لشيء سوى أنك قلت الحقيقة ولم تراع مشاعر وأحاسيس ( طويلين العمر ) وأصحاب (السمو والمقام الرفيع) من ملوك البترودولار و أمراء الدعارة والتصهين والعمالة واليهودة ، لقد تجاوزت حدودك يا ابن لبنان المقاومة ، لقد تعوَّد آل سعود على سعد الحريري ومن دار في فلكه ليسبحوا بحمدهم ويثنوا عليهم في ( الرايحة والجاية ) ويقدموا لهم قرابين الولاء والطاعة ، القول في لبنان قولهم ، والقرار قرارهم ، والحل والعقد بأيديهم ، فلا صوت يعلو فوق صوت السعودية في لبنان ، فكيف تخالف ذلك يا قرداحي وتعلن التمرد على سلمان ومحمد بن سلمان ؟!!!

من أين لك كل تلك الجرأة التي تسمح لك بوصف الحرب العالمية التي يشنها آل سعود وآل نهيان ومن خلفهم الصهاينة والأمريكان على يمن الحكمة والإيمان بالعبثية؟ !! ومن سمح لك بوصف عمليات استهداف القوات المسلحة اليمنية للعمق السعودي بأنها تندرج في سياق الدفاع عن النفس؟!! لماذا لا تقدِّس السعودية وتسبح بحمد آل سعود وتعلن تأييدك لكل جرائمها في اليمن وسوريا والعراق وفي كل بلدان ودول المنطقة؟ !! لماذا لا تصف قتل طائرات آل سعود لنساء وأطفال اليمن بالحق المشروع الذي كفلته القوانين والمعاهدات والأعراف والمواثيق الدولية بما في ذلك القوانين الخاصة بحقوق الإنسان؟ !!! لماذا لا تقدِّم السعودية على أنها حمل وديع وتصف الشعب اليمني الصامد المدافع عن أرضه وعرضه بالبغاة المعتدين والمجوس الإيرانيين؟ !!! لماذا لا ترى الحرب على اليمن واليمنيين من الواجبات التي أمر بها الله ورسوله ؟!!! لماذا لا تجعل من منصبك وموقعك الوزاري منطلقا لتمجيد آل سعود وبوابة للشرعنة لتدخلاتهم السافرة في شؤون لبنان الداخلية وانتهاكهم لسيادتها ؟!!!

لله درك يا قرداحي، لقد بعثرت تصريحاتك أوراق بعران الخليج، فخرجوا كالمساطيل يستعدون لبنان الدولة والحكومة والشعب ، السعودية والإمارات والبحرين والكويت وقطر ومن لف لفهم ودار في فلكهم أراد الله لهم الفضيحة على يديك ، كنا نأمل أن تقوم قيامة هؤلاء الأوغاد على من يسيئون للرسول الأعظم ، وضد قتلة خاشقجي ونمر النمر وبقية الضحايا الذين تم قتلهم بدم بارد من قبل محمد بن سلمان وعصابته الإجرامية ، وكنا نتمنى أن تكون هذه الحملة المسعورة على جورج قرداحي موجهة لملوك وأمراء التطبيع واليهودة والتصهين الذين باعوا القضية الفلسطينية بكل وقاحة مع سبق الإصرار والترصد ، حتى قطر التي وصف بيان خارجيتها في العام 2018م الحرب على اليمن بالعبثية، ذهبت لإدانة قرداحي ومهاجمته والإنتصار للسعودية، رغم أنها تدرك أن الوزير اللبناني لم يخطئ ، وأن الذي قاله هو الحقيقة التي لا نقاش فيها ولا جدال عليها.

بالمختصر المفيد، في ميادين البطولة والشرف والرجولة انتصر اليمنيون قيادة وحكومة وجيشا ولجانا على تحالف آل سعود ومن تحالف معهم ، وفي الإعلام والسياسة انتصر جورج قرداحي على السعودية والإمارات والبحرين والكويت وقطر بكل إمبراطورياتها الإعلامية ، انتصر قرداحي نصرا مؤزرا وخسر آل سعود ومن معهم ولا غرابة إن هم سحبوا السفراء وأغلقوا السفارات وقاطعوا البضائع والمنتجات اللبنانية، فهذه هي ردة فعل المفلس المنهزم المنافق الأفاك الذي يؤمن بنظرية ( من لم يكن معي فهو ضدي) حتى وإن لم يكن قرداحي ضد السعودية أو عبَّر عن كراهيته لها أو أظهر حقده عليها .

قلت قولي هذا وأستغفر الله لي ولكم ووالدينا ووالديكم ، وعاشق النبي يصلي عليه وآله.

قد يعجبك ايضا