رسالة اليمن الى العالم

وقفة احتجاجية بذمار تندد بإعدام الأسرى في الساحل الغربي

يمانيون – نظم مكتب التعليم الفني وكلية المجتمع والمعاهد الحكومية بمحافظة ذمار اليوم وقفة احتجاجية للتنديد بإعدام مرتزقة العدوان عشرة من الأسرى في الساحل الغربي.

وفي الوقفة، أشار وكيل المحافظة محمد عبدالرزاق، إلى أن إعدام الأسرى جريمة تتنافى مع القيم والمبادئ الإنسانية وحقوق الأسرى.

وأكد أن استمرار تحالف العدوان ومرتزقة في ارتكاب الجرائم بحق أبناء الشعب اليمني، لن يزيده إلا صموداً وثباتاً .. داعياً إلى مواصلة رفد الجبهات بالرجال والمال والعتاد.

فيما اعتبر مدير مكتب التعليم الفني محمد العزي، إعدام الأسرى جريمة حرب مكتملة الأركان .. لافتاً إلى أهمية استمرار دعم المرابطين وتعزيز انتصارات الجيش واللجان الشعبية.

وأدان بيان الوقفة، كل الجرائم التي ارتكبها ويرتكبها العدوان ومرتزقته على مدى سبع سنوات من الصمود، بما فيها جريمة إعدام الأسرى.

ودعا إلى النفير العام ورفد الجبهات بالرجال والمال .. مباركاً انتصارات أبطال الجيش واللجان الشعبية وعمليات القوة الصاروخية والطيران المسير في عمق العدو.

شارك في الوقفة نائب مدير التعليم الفني أحمد الجرفي وعمداء كلية المجتمع الدكتور زيد الهدور والمعهد الصناعي إبراهيم عبده والتقني ناصر المجهلي ومدراء الإدارات بمكتب التعليم الفني.

قد يعجبك ايضا