رسالة اليمن الى العالم

الكشف عن مخطط إماراتي لإجتياح محافظة المهرة

يمانيون /

وصل عدد من الضباط الإماراتيين على رأس لجنة عسكرية إلى مدينة حديبو عاصمة أرخبيل سقطرى المحتلة.

وأكدت مصادر محلية بالجزيرة، أن لجنة عسكرية إماراتية قدمت من أبوظبي، بالإضافة إلى قيادات من مليشيا “الانتقالي الجنوبي”، وصلوا خلال الساعات الماضية إلى مطار سقطرى، قادمين من عدن، لاستكمال عملية تجنيد دفعة جديدة من المليشيا التابعة للإمارات في سقطرى.

وبينت أن اللجنة العسكرية الإماراتية باشرت اجراءات تفعيل نظام البصمة للمجندين الجدد بعيدا عن مجلس الرياض الرئاسي، ووزير الدفاع في حكومة التحالف، لافتة إلى أن الزي العسكري والأسلحة الخاصة بالمجندين ستصل من الإمارات على متن سفينة خلال الأيام القادمة.

ووصلت قوات أمريكية وخبراء أجانب الأسبوع الماضي إلى سقطرى، اتخذوا من ساحل منطقة دليشة مقرا لهم، قرابة 5 كم شرق مدينة حديبو عاصمة الجزيرة، نفذوا العديد من الرحلات المجهولة على متن يخوت بحرية فاخرة.
وتتجه الإمارات ارسال العناصر التي استقدمتهم من الضالع ويافع في لحج، إلى سقطرى خلال السنوات الماضية باتجاه محافظة المهرة، التي تشهد توترات مسلحة بين “الانتقالي” وابناء المحافظة الذين يرفضون أي تواجد لمليشيا الإمارات.
وفرضت الإمارات التي تتواجد منذ 2016 في سقطرى سيطرتها العسكرية على مدينة حديبو عاصمة الجزيرة، وطردها سلطات “الشرعية” والإصلاح من الجزيرة في يونيو 2020م، إثر انسحاب “قوات 808 السعودية”، من محيط المدينة.

قد يعجبك ايضا